إقتراب ميسي ووداع رونالدو يتصدران عناوين الصحف الإسبانية

إقتراب ميسي ووداع رونالدو يتصدران عناوين الصحف الإسبانية
  • تكبير الخط
  • تصغير الخط
  • الحجم الاصلى

انشغلت الصحف الإسبانية الصادرة الأربعاء بتأهل برشلونة لنصف نهائي دوري الأبطال الأوروبي واقتراب نجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي من الوصول لواندا متروبوليتانو، في نفس الليلة التي ودع فيها البرتغالي كريستيانو رونالدو بطولته المفضلة بعدما سقط فريقه يوفنتوس على يد أياكس آمستردام في ربع النهائي.

وافتتحت صحيفة ماركا عددها بصورة لـ”البرغوث” الأرجنتيني وهو يحتفل بواحد من هدفيه من الثلاثية النظيفة التي فاز بها البرسا على مانشستر يونايتد في إياب التشامبيونز ليغ، وعنونتها “ميسي يحلق نحو واندا” في إشارة لملعب الأتلتي الذي سيحتضن نهائي البطولة الأوروبية في الأول من يونيو (حزيران) المقبل.

وفي المقابل، أبرزت الصحيفة سقوط اليوفي في ربع النهائي، مستعينة بصورة لنجم الفريق كريستيانو وهو يجلس على أرض الملعب، وعنونتها “استعراض جديد من أياكس”، مبرزة أن “الفريق الصاعد في هذه النسخة أقصى فريق كريستيانو باستعراض في الشوط الثاني”.

وعبر نسختها الرقمية، لفتت الصحيفة في إحدى التعليقات على المباراة أن “ريال مدريد لم يفلح بدون كريستيانو ولا كريستيانو فلح بدون ريال مدريد”، معتبرة أن هذا الوضع يشبه الزيجات التي يعجز طرفيها عقب الانفصال، عن المضي قدماً كل في طريق مختلف.

بدورها، ركزت صحيفة آس على سقوط “السيدة العجوز” واختارت لصفحتها الرئيسية عنوان “أياكس يطرد كريستيانو”، مشيرة إلى أن “أداء الهولنديين يثير مشاعر أوروبا”.

ومع صورة لنجم هجوم ريال مدريد السابق، ذكرت الصحيفة بأن اللاعب البرتغالي سجل أمس هدفه السادس في التشامبيونز هذا الموسم، في المباراة التي انتهت بخسارة اليوفي (1-2) بعدما كان متعادلاً ذهاباً 1-1 في العاصمة الهولندية.

وفي أعلى الصحفة، أبرزت آس فوز برشلونة في مباراة “رقص فيها ميسي وندب دي خيا حظه”، مشيرة إلى أنها كانت “مباراة رائعة سجل فيها الأرجنتيني ثنائية وارتكب حارس المنتخب (الإسباني) خطأ قاتلاً تسبب في دخول الهدف الثاني للبرسا بأقدام صاحب القميص رقم 10”.

من جانبها، عولت صحيفة موندو ديبورتيفو الكاتالونية على اللعب بالألفاظ واختارت لافتتاحيتها عنوان “إلى ميسي النهائي” بدلاً من “إلى نصف النهائي”، مبرزة أن “هدفين بتوقيع المعلم في 20 دقيقة فكا عقدة ربع النهائي ووضعا البرسا في نصف النهائي عقب 4 سنوات”.

وأبرزت أيضاً أن البرازيلي “كوتينيو أكمل الحفل بهدف ثالث واحتفل بشكل مثير للجدل”، في إشارة لوضع يديه على أذنيه للتعبير عن رفضه للانتقادات التي طالته خلال الفترة الماضية.

وفي أسفل الصفحة الرئيسية، أبرزت الصحيفة فوز أياكس على اليوفي مشيرة إلى أن “هدف رائع بتوقيع (ماتياس) دي ليخت يترك كريستيانو خارج البطولة”، في إشارة للهدف الثاني الذي سجله اللاعب الهولندي الذي تشير تقارير صحافية إلى اهتمام النادي الكاتالوني بضمه.

أما سبورت فراهنت على عنوان باللغة الكاتالونية يقول “هذا العام، نعم”، مبرزة أن “البلوغرانا” يعود لنصف النهائي عقب 4 سنوات، “في مباراة قدم فيها استعراضاً يؤكد أنه مرشح للقب هذا العام”.

واضافت أن “ميسي قاد الفريق بهدفين سجلهما في بداية المباراة وكوتينيو أكد الفوز بهدف رائع احتفل به موجها رسالة للجماهير”.

ولم تنس الصحيفة الكاتالونية تسليط الضوء على دي ليخت أيضاً الذي “قضى على اليوفي في حضرة كريستيانو”.

وسيواجه برشلونة الفائز من موقعة بورتو وليفربول الليلة، علما بأن الفريق الإنجليزي فاز ذهابا بثنائية نظيفة، بينما سيصطدم أياكس بأي من مانشستر سيتي أو توتنهام، الذي خرج بانتصار بهدف وحيد في معقله.

نشرت فى : الأخبار العالمية، برشلونة، يوفنتوس

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

شاهد ايضا