إنريكي: أشعر بخيبة الأمل بعد خروجنا من التشامبيونز ليغ

إنريكي: أشعر بخيبة الأمل بعد خروجنا من التشامبيونز ليغ
  • تكبير الخط
  • تصغير الخط
  • الحجم الاصلى

أعرب المدير الفني لنادي برشلونة الإسباني، لويس إنريكي اليوم السبت، عن تفاؤله رغم تعثر فريقه، داعياً لاعبيه إلى الانتفاضة من أجل الفوز بلقبي الدوري الإسباني وكأس الملك.

وجاءت تصريحات إنريكي خلال مؤتمر صحافي عشية مواجهة فالنسيا غداً الأحد على ملعب كامب نو، في الجولة 33 من الليغا، التي لم يذق فيها البرسا طعم الفوز منذ 3 مباريات، وبعد خروج الفريق “الكاتالوني” من ربع نهائي دوري أبطال أوروبا على يد أتلتيكو مدريد.

وقال: “لم نفكر قط أننا ضمنا كل شيء، والآن وبعدما تعقدت الأمور قليلاً لن أفكر أننا خسرنا كل شيء”، معترفاً رغم ذلك بخيبة الأمل بعد خروج برشلونة من التشامبيونز ليغ.

وانضم إنريكي لحملة الفريق لطلب دعم الجمهور لمساعدته على الفوز بلقبي الليغا وكأس ملك إسبانيا.

وقال المدرب الإسباني: “نحتجاهم دوماً، ولاسيما في الأوقات الصعبة، أدرك أن جماهير البرسا لا تتسامح مع ضعف الأداء وعدم الطموح، أنا لم أر تراجعاً في الأداء، وهذه لحظة تقديم الكثير والقيام بالمزيد من المحاولات وهذا ما أراه في كل مران، وما يدفعني للتفاؤل رغم كل الأمور المحيطة”.

ولم يرغب إنريكي في التعمق في أسباب تعثر فريقه، رغم تأكيده على أن الأمر لا يتعلق بمشكلة بدنية.

وأكد “نحن أكثر نشاطاً من العام الماضي، ولكن هذا لا يمنع خسارة مباريات أو خسارة ألقاب، أنا مجبر على مواجهة الموقف بشجاعة، وفعلت هذا كثيراً خلال آخر عام ونصف، أدرك معنى أن أكون مدرب البرسا، عانيت من الأمر في عام الثلاثية”.

ويدرك إنريكي أن فريقه يمر بلحظة صعبة، لذا دافع عن أهمية تعزيز الجوانب الجيدة، ومواجهة باقي الموسم بتفاؤل، معترفاً بأنه ليس لدى جميع لاعبيه نفس الحافز والروح المعنوية.

ومن ناحية أخرى علق إنريكي على الفيديو الذي رفعه مدافع الفريق، البرازيلي داني ألفيس، والذي تنكر فيه في زي رفيقته العاطفية جوانا سانز، لكي يتطرق بطريقة ساخرة إلى خروج فريقه من ربع نهائي دوري الأبطال الأوروبي.

وأشار إنريكي إلى أن هدف ألفيس ليس إهانة أي شخص، وإنما مساعدة الفريق من وجهة نظره.

وقال: “ألفيس لاعب يقدم الكثير للفريق وهو عنصر أساسي، نعيش في عالم به الكثير من المبالغات بسبب السهولة التي توفرها الشبكات الاجتماعية”.

وعن مواجهة فالنسيا، الأولى من 3 مباريات يخوضها برشلونة هذا الأسبوع وقد تحسم اللقب، قال إنريكي: “في أسبوع سنلعب نصف المباريات المتبقية، عندما تسير الأمور بشكل جيد، يصبح كل شيء سلساً، وعلينا الآن أن نبذل أقصى جهد، علينا أن نتحد ونحتاج لدعم جماهيرنا، لازلت متفائلاً رغم هذا الوضع الذي لا يروق لي والذي خلقناه نحن بأيدينا”.

وبعد مواجهة فالنسيا غداً الأحد، يحل برشلونة، متصدر الليغا بـ76 نقطة متقدماً بثلاث نقاط على أتلتيكو مدريد الوصيف، ضيفاً الأربعاء على ديبورتيفو لا كورونيا في الجولة الـ34، قبل أن يستضيف السبت المقبل سبورتنغ خيخون في الجولة 35.

Be Sociable, Share!
نشرت فى : الأخبار العالمية، برشلونة

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

شاهد ايضا