السعودية تسعى لاستعادة الصدارة أمام أوزبكستان

السعودية تسعى لاستعادة الصدارة أمام أوزبكستان
  • تكبير الخط
  • تصغير الخط
  • الحجم الاصلى

يسعى المنتخب السعودي لكرة القدم إلى استعادة صدارة المجموعة الرابعة، عندما يحل ضيفاً على نظيره الأوزبكستاني غداً الخميس، في طشقند ضمن منافسات الجولة الخامسة للتصفيات المزدوجة المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022، وكأس آسيا 2023.

ويحتل المنتخب “الأخضر” المركز الثاني في المجموعة برصيد 5 نقاط من ثلاث مباريات حتى الآن، بفارق نقطة واحدة خلف أوزبكستان المتصدرة من ثلاث مباريات أيضاً، وبفارق نقطة أمام فلسطين الثالثة المتساوية بالنقاط مع سنغافورة (خاضت الأخيرة أربع مباريات)، بينما يقبع اليمن في المركز الأخير برصيد نقطتين من ثلاث مباريات.

واكتفى المنتخب السعودي بتحقيق فوز وتعادلين، إذ تفوق على سنغافورة 3-0، بعد تعادل 2-2 مع اليمن و0-0 مع فلسطين.

ويأمل منتخب المدرب الفرنسي هيرفي رينار في حصد النقاط الثلاث في مباراة الغد، لاستعادة الصدارة وتعزيز موقعه نحو بلوغ المرحلة الحاسمة من تصفيات كأس العالم، خصوصاً وأنه سيخوض اللقاء بصفوف شبه مكتملة بعد غياب عدد من لاعبيه في الجولات السابقة بسبب الإصابة.

وأجرى المنتخب السعودي حصته التدريبية الثانية الثلاثاء، على إستاد لوكوموتيف في إشراف رينار، وشارك في التدريبات الجماعية لاعب خط الوسط عبد الإله المالكي بعد تعافيه من نزلة برد، فيما يواصل المدافع عبد الله مادو تمارينه الخاصة للتعافي من الإصابة.

وقال الأخير: “بلا شك نمر بمرحلة مهمة لاسيما وأننا وصلنا لختام المرحلة الأولى للتصفيات المزدوجة، وسنحاول بقدر المستطاع الخروج بنتيجة إيجابية من المباراة كي نستعيد الصدارة”.

وأضاف في تصريحات نقلها حساب المنتخب على تويتر: “نفضل كلاعبين اللعب في أجواء باردة على أن نخوض المباريات في درجة رطوبة عالية، وانخفاض درجة الحرارة سيكون عنصراً إيجابياً”، علماً بأن درجات الحرارة خلال المباراة يتوقع أن تراوح بين 12 و15 مئوية.

ويبحث الأخضر عن تسجيل فوزه الأول على أوزبكستان على أرضها بعدما التقيا 10 مرات، منها أربع مباريات في تصفيات كأس العالم، ومثلها في نهائيات كأس آسيا، وواحدة في دورة الألعاب الآسيوية، وأخرى ودية.

وفازت السعودية خمس مرات، مقابل أربع لأوزبكستان، وتعادل واحد.

شاهد ايضا