برشلونة يسعى لتعزيز الصدارة .. وإشبيلية يهدد طموح أتلتيكو

برشلونة يسعى لتعزيز الصدارة .. وإشبيلية يهدد طموح أتلتيكو
  • تكبير الخط
  • تصغير الخط
  • الحجم الاصلى

يسعى برشلونة لحصد النقاط الثلاث خلال لقائه مع مضيفه خيتافي غداً الأحد، في الجولة الثامنة عشر لبطولة الدوري الإسباني لكرة القدم، من أجل تعزيز صدارته للمسابقة، والمضي قدماً نحو الاحتفاظ باللقب.

وفرض برشلونة هيمنته على الدوري الإسباني خلال العقد الماضي، إذ توج بسبعة ألقاب خلال آخر عشر نسخ للبطولة، فيما يتربع حالياً على صدارة ترتيب المسابقة برصيد 37 نقطة، بفارق ثلاثة نقاط أمام أقرب ملاحقيه أتلتيكو مدريد، بعد مرور 17 جولة من عمر البطولة.

ورغم تصريحات قائد الفريق، الساحر الأرجنتيني ليونيل ميسي، في بداية الموسم بأن هدف برشلونة هو الفوز ببطولة دوري أبطال أوروبا، بعد رؤية الغريم التقليدي ريال مدريد وهو يتوج باللقب القاري في المواسم الثلاثة الأخيرة، فإن النجاح المحلي يبدو حاسماً لبلوغ هذا الهدف.

وتوج برشلونة، الذي يمتلك خمسة ألقاب في دوري الأبطال، بالدوري الإسباني خلال المواسم التي حصد خلالها أمجد الكؤوس الأوروبية.

ويتوجه برشلونة إلى ملعب كولسيوم ألفونسو بيريز، وهو يتطلع لتحقيق بداية جيدة في عام 2019، مع عودة ميسي والمهاجم الأوروغياني لويس سواريز إلى صفوفه بعد فترة الراحة التي حصلا عليها خلال فترة أعياد الميلاد (كريسماس)، إذ يتعين عليهما مواجهة ثاني أقوى خط دفاع في البطولة هذا الموسم حتى الآن.

وتلقى خيتافي أخباراً جيدة في هذا الصدد هذا الأسبوع، وذلك عقب تعافي المدافع التوجولي دجيني داكونام من الإصابة التي تعرض لها في القدم، ليصبح جاهزاً للمواجهة المنتظرة.

ويعتبر داكونام أحد العناصر الأساسية في دفاع خيتافي، الذي استقبل 13 هدفاً فقط خلال 17 مباراة لعبها في البطولة حتى الآن هذا الموسم، ليبتعد بفارق هدف وحيد عن أتلتيكو مدريد، صاحب أقوى خط دفاع، الذي تلقى 12 هدفاً.

في الموسم الماضي، كان خيتافي أول فريق يوقف برشلونة عن التسجيل عندما تعادل معه بدون أهداف بملعب كامب نو، وساهمت الصلابة الدفاعية التي يتسم بها الفريق المدريدي في حصوله على المركز السابع في ترتيب البطولة حالياً.

ويواجه أشبيلية، صاحب المركز الثالث، ضيفه أتلتيكو مدريد في وقت سابق من الأحد أيضاً، إذ يطمح فريق المدرب الأرجنتيني دييغو سيميوني لتقاسم الصدارة مع برشلونة ولو مؤقتاً، قبل لقائه مع خيتافي.

وتعززت صفوف أتلتيكو بعودة مدافعه الأوروغوياني خوسيه ماريا خيمينيز من الإصابة، فيما سيفتقد فريق العاصمة خدمات لوكاس هيرنانديز وفيليبي لويز، بالإضافة للمهاجم دييغو كوستا.

في المقابل، سيغيب عن اشبيلية لاعب الوسط المهاجم فرانكو فاسكويز، بعد طرده خلال لقاء الفريق مع ليغانيس في 23 ديسمبر الماضي، الذي شهد تحقيق الأندلسيين التعادل 1-1 في الوقت المحتسب بدلاً من الضائع للشوط الثاني.

نشرت فى : الأخبار العالمية، برشلونة

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

شاهد ايضا