ماتورانا يهدد الشباب بـ تشلسي .. والمغامر يصر على الاستنزاف

ماتورانا يهدد الشباب بـ تشلسي .. والمغامر يصر على الاستنزاف
  • تكبير الخط
  • تصغير الخط
  • الحجم الاصلى

ساد الصمت أروقة ناديي الشباب والنصر يوم أمس، وبدأت تدريباتهما بشكل مغلق، استعدادا لمواجهة الأحد، وهي رد ربع نهائي كأس خادم الحرمين الشريفين، حيث يدخل الشباب بفرص محدودة تكمن في العودة من خسارة الذهاب التي كانت على أرضه، بما يعني حاجته لهدفين دون رد للتأهل لنصف النهائي، فيما أمام النصر الخسارة بهدف أو التعادل بأي نتيجة ليكون في انتظار المتأهل من الهلال والاتحاد إلى نصف النهائي.

الشباب بدأ تدريباته أمس بمحاضرة لبردوم تحدث من خلالها مع اللاعبين وحثهم على تطبيق تعليماته، فيما أغلق النصر كافة الطرق المؤدية للمران، إلا أن معلومات تسربت أن مدرب الفريق ماتورانا عمد إلى اللعب في أجزاء كبيرة من المكران بطريقة مغلقة في إشارة إلى أن ثمة توجها بالحفاظ على مكتسبات لقاء الذهاب الذي انتهى لصاحهم بهدفين لهدف، بما يعني أن يطغى أسلوب تشلسي أمام برشلونة في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا وأسلوب المدرب الإيطالي (دي ماتيو) باعتبار أن الشباب فريق يعشق الهجوم ويملك العديد من الخيارات الفنية.
وعلى النقيض، جاءت تدريبات الشباب تمثل الأداء المفتوح، عبر اللعب بمحور واحد والتقدم إلى منطقة الوسط بلاعبي الطرف الدفاعي معاذ والاسطا، واللعب في المقدمة بمهاجمين (ناصر ومختار)، فيما سيكون الحارس الأساسي وليد عبدالله على رأس القائمة يوم الأحد، في انتظار معرفة قدرة جيباروف على اللعب، بعد تعرضه لإصابة خفيفة في اللقاء الماضي.
وكان النصراويون عمدوا إلى إثراء روح حماسة لاعبيهم من خلال إعلان مبكر عن مكافآت مجزية للاعبي الفريق حال الوصول إلى النهائي، حيث قدر المبلغ المرصود لكل لاعب بواقع 350 ألف ريال، ما يعني أن يكون اللاعبون تحت الضغط في لقاء الأحد.
إدارة الشباب تحفظت عن الحديث، وتركت لمدرب الفريق (بردوم) باعتبار أن لائحة المكافآت (متحركة) ولا ضير في أن تضاعف المكافآت ولكن دون وعود مسبقة كما يحدث في الأندية الأخرى.
وتشير المتابعات إلى أن البلجيكي بردوم سيتجه إلى ذات الأسلوب المعروف به، حيث المغامرة والاستنزاف، في صورة طبق الأصل لما حدث أمام الأهلي في الجولة الأخيرة من دوري زين، حين بدأ اللقاء بمهاجمة الأهلي والضغط عليه وهو يلعب على أرضه وبين جماهيره العريضة، حتى تمكن الفريق من التقدم بهدف قاده إلى مبتغاه قبل أن يلحق الأهلي بالتعادل، ليحقق الشباب بطولة الدوري من أصعب الطرق.

نشرت فى : الأخبار المحلية، الشباب، النصر، عكاظ

التعليقات

  1. في سياق الخبر ورد خطاء في حال تاهل النصر با اذن الله يقابل الفائز من بين الاتفاق والفتح وليس الهلال والاتحاد ارجو التصحيح وتحياتي للقدير توفيق الخليفه

  2. بأي نتيجة ليكون في انتظار المتأهل من الهلال والاتحاد إلى نصف النهائي.

    هذا الكلام غير صحيح لأنه النصر اذا فاز او الشباب

    اذا فاز هيلعب مع الاهلي وليس الهلال من سيلعب مع

    النصر او الشباب

  3. اللي بيفوز من لقاء النصر والشباب راح يقابل الاتفاق او الفتح فهمو

    وبالتوفيق يارب للنصر ويارب الفوز له

  4. أنباء وأخبار خاطة الفائر من النصر والشباب يقابل الفائز من الاتفاق والفتح أرجو تصحيح الخبر .
    وبالتوفيق للفريقين الكبيرين العالمي والليث
    والفائز مهما نقول له ألف مبروك بدون تعصب .

  5. اللي مخوفني صحيح هو المكافئة (يعني العيال من ثلاث اشهر بدون فلوس الله اعلم بالحالهم)اشوف انه مو وقتها كأن الادارة واعضاءالشرف يقولو للاعبين انتم كباين للاتصال تسقط ريال الحديد تشتغل ما تسقط شي ما يشتغل شي

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

شاهد ايضا