الرياضة العالمية

أتلتيك بلباو يقلب الطاولة على إشبيلية

حصد أتلتيك بلباو 3 نقاط ثمينة بعد أن قلب تأخره أمام ضيفه إشبيلية بهدف لانتصار قاتل بهدفين لواحد السبت في إطار الجولة الـثامنة بدوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم “الليغا”.

وعلى ملعب سان ماميس، كان الفريق الأندلسي هو صاحب المبادرة التهديفية في اللقاء منذ الدقيقة التاسعة بهدف حمل توقيع نجمه المغربي يوسف النصيري.

ظلت النتيجة تسير في صالح إشبيلية حتى الدقيقة 76، التي شهدت إنقلاب أحداث اللقاء تماماً عندما أدرك إيكر مونياين التعادل لأصحاب الضيافة.

لم تكد تمر 10 دقائق حتى واصل الباسكيين انتفاضتهم بالهدف الثاني الذي سجله أويهان سانسيت.

وبهذه النتيجة، يعود “أسود الباسك” لاقتناص النقاط الثلاث من جديد في “الليغا” بعد الخسارة أمام أوساسونا في الجولة الماضية، ليرفع الفريق رصيده إلى 7 نقاط في المركز الـ15، مع تبقي مباراة مؤجلة له أمام برشلونة.

أما إشبيلية فواصل نتائجه الكارثية في الليجا هذا الموسم، حيث أن الفريق لم ينجح في حصد أي انتصار للجولة الرابعة على التوالي، حمكتفيا بانتصارين حققهما في البداية أمام قادش ثم ليفانتي على الترتيب، ثم تعادل أمام برشلونة، ومن بعدها 3 خسائر متتالية أمام (غرناطة وإيبار وأخيرا أتلتيك) على الترتيب.

وظل رصيد فريق المدرب جولين لوبيتيجي عند 8 نقاط في المرتبة الـ11 مؤقتاً، مع تبقي مباراتين مؤجلتين له.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى