الأخبار المحلية

أسود الرافدين والفراعنة في مواجهة نارية بكأس العرب

يتطلع منتخب العراق الى تحقيق فوزه الثاني والاقتراب من التأهل الى نصف نهائي بطولة كأس العرب التاسعة لكرة القدم عندما يلتقي منتخب مصر الاولمبي اليوم الاربعاء في جدة في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثالثة.

وفي مباراة اخرى ضمن المجموعة ذاتها، يلتقي لبنان مع السودان.

وكانت الجولة الاولى اسفرت عن فوز العراق على لبنان 1-صفر، وتعادل مصر مع السودان 1-1.

يتأهل اول كل مجموعة مباشرة الى نصف النهائي، فضلا عن المنتخب الذي يحتل افضل مركز ثان (في المجموعتين الثانية والثالثة).

وسبق للعراق ان توج بطلا اربع مرات اعوام 1964 و1966 و1985 و1988، كما فازت مصر باللقب مرة واحدة عام 1992.وقال البرازيلي زيكو المدير الفني للمنتخب العراقي عشية اللقاء  :”الفوز في المباراة الاولى منحنا دافعا معنويا قويا لتجديده امام المنتخب المصري والاستمرار بذات النهج”.

واضاف : “المنتخب العراقي لديه هدف اساسي وهو التأهل الى كأس العالم لكن هذا لا يمنع من المنافسة بقوة على لقب البطولة العربية”.

ويخوض منتخب العراق غمار الدور الرابع الحاسم من التصفيات الاسيوية المؤهلة الى مونديال 2014 في البرازيل حيث تعادل في مباراتيه الاوليين مع الاردن وعمان بنتيجة واحدة 1-1 في المجموعة الثانية التي تضم ايضا استراليا واليابان.

لم يظهر منتخب العراق بالمستوى المطلوب في مباراته الاولى امام لبنان رغم غياب عدد من اللاعبين البارزين امثال يونس محمود ونشأت اكرم وعلي رحيمة وهوار ملا محمد ولؤي صلاح، وخطف هدف الفوز عبر مصطفى كريم في الدقيقة قبل الاخيرة.

أما منتخب مصر الأولمبي الذي فرط بالفوز في المباراة السابقة امام السودان فيأمل بدوره في انتزاع النقاط الثلاث والمنافسة بقوة على صدارة المجموعة.

وسيركز المدرب هاني رمزي على تأمين الناحية الدفاعية والاعتماد على الكرات المرتدة معولا على لاعبي الخبرة عمرو زكي وأحمد عيد عبدالملك، إلى جانب صلاح سليمان ومحمد إبراهيم وصالح جمعه.

ويستعد المنتخب المصري للمشاركة في اولمبياد لندن الشهر المقبل.

وفي المباراة الثانية، يسعى المنتخب اللبناني إلى تعويض خسارته السابقة أمام العراق وتحقيق الفوز على نظيره السوداني الذي لحق بالتعادل أمام مصر في الجولة الاولى.

المنتخب اللبناني يحتاج الى الفوز للبقاء في دائرة المنافسة على بطاقة التأهل أو على الأقل لانتزاع افضل مركز ثان، ولذلك قد يلجأ المدرب الألماني ثيو بوكير الى اسلوب هجومي بحثا عن هدف مبكر يريح لاعبيه ويمنحهم دفعة معنوية لإضافة المزيد من الأهداف.

يغيب عن المنتخب اللبناني ابرز نجومه محمد غدار وزكريا شرارة ورامز ديوب ويوسف محمد وبلال نجارين وحسن معتوق ورضا عنتر ومحمود العلي.

يذكر ان منتخب لبنان يخوض ايضا غمار الدور الرابع من التصفيات الاسيوية المؤهلة الى المونديال، لكنه جمع نقطة واحدة فقط في الجولات الثلاث الاولى من منافسات المجموعة الاولى التي تضم ايضا اوزبكستان وكوريا الجنوبية وقطر وايران.

وسيحاول المنتخب السوداني بدوره تحقيق الفوز ورفع رصيده إلى 4 نقاط معولا على معاوية بشير ومرتضى كبير ومحمد بشه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى