الجزيرةمرآه الصحافة

أندية الأهلي والاتحاد والشباب والنصر تدرس مستقبلها مع stc

استضاف سمو الأمير خالد بن عبدالله رئيس هيئة أعضاء شرف النادي الأهلي في منزله بجدة الأمير فهد بن خالد والأمير فيصل بن تركي والمهندس محمد فايز والأستاذ خالد البلطان رؤساء أندية الأهلي والنصر والاتحاد والشباب, إلى جانب الدكتور خالد المرزوقي رئيس هيئة أعضاء شرف نادي الاتحاد والمهندس خالد عبدالغفار نائب رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي وعبدالرحمن الدهام عضو إدارة نادي النصر وعبدالله باخشب عضو إدارة نادي الاتحاد وأحمد المرزوقي ممثلاً عن المجلس التنفيذي لهيئة أعضاء الشرف بالنادي الأهلي وأيمن عبدالغفار أمين عام المجلس التنفيذي لهيئة أعضاء شرف الأهلي لدراسة مستقبل الشراكة مع الراعي الاستثماري لهذه الأندية وتكوين لجنة مشكلة من الأندية الأربعة لإيجاد أرضية ملائمة للانتقال إلى مرحلة أكثر استقرارًا ونموًا في العلاقة مع شركة الاتصالات ومناقشة عقود الرعاية الجديدة لمدة خمس سنوات مقبلة.

وجرى خلال اللقاء تناول مستقبل الأندية ونماء مواردها واستثماراتها والاستفادة من التجارب المتقدمة في هذا المجال والمفاهمة مع شركة الاتصالات السعودية الشريك الإستراتيجي للأندية الأربعة حول تجديد عقود الرعاية لـ 5 سنوات مقبلة نظرًا لقرب انتهاء العقود الحالية بنهاية شهر مايو المقبل 2013, وناقش المجتمعون آلية التفاوض مع شركة الاتصالات واتفقوا على تشكيل لجنة رباعية تمثل عضوا من كل ناد وهم: المهندس خالد عبدالغفار نائب رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي والأستاذ فهد الشعلان عضو مجلس إدارة نادي الشباب والأستاذ عبدالله باخشب عضو مجلس إدارة نادي الاتحاد والأستاذ عبدالرحمن الدهام عضو مجلس إدارة نادي النصر وذلك لعقد اجتماعات تشاورية في الفترة المقبلة مع الشريك الإستراتيجي بشأن تجديد عقود الرعاية، وعقب الاجتماع ذكر الأمير خالد بن عبدالله بن عبدالعزيز رئيس هيئة أعضاء الشرف بالنادي الأهلي أن الهدف من اللقاء لهذه الأندية هو الاتفاق على آلية محددة لتنمية العوائد المادية وفق ضوابط وعلاقة استثمارية محترفة وتكوين لجنة لدراسة عقود الرعاية المستقبلية مع شركة الاتصالات معتبرًا تواجد هذه الشركة في المجال الرياضي مكسب للأندية وللشركة نفسها التي حققت نموًا ملحوظًا في الفترة الماضية، وأضاف: يجب الاستفادة من تجارب الآخرين في هذا المجال وتوضيح حقوق وواجبات كل طرف في إطار تنظيمي كما تحتاج العلاقة المستقبلية للوضوح والشفافية بشكل أكبر والاستعانة بالخبرات والقدرات في مجالات الاستثمار، وأكد الأمير خالد أن الأندية زادت أعبائها ومسئولياتها المالية وأضحت تبحث عن استقرار أكبر على الصعيد المادي يكفل لها تطوير إمكاناتها وبناء قدراتها ومواهبها ومنشآتها وناتج هذا الاهتمام بلاشك سينعكس على مستقبل الكرة السعودية والرياضة السعودية بشكل عام ، ورحب سموه بتواجد رؤساء ومسئولي الأندية التي تجمعها شراكة استثمارية مشيرًا إلى ضرورة تكثيف الجهود والعمل المشترك للوصول إلى نماء استثماري قادر على مواجهة التحديات المستقبلية وارتفاع ميزانيات الأندية بشكل كبير يجعل من الأهمية بحث موارد الاستثمار وتنويعها وتطوير العلاقة مع الراعي الاستراتيجي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى