الأخبارالشبابالنصرالهلال

أنفواغرافيك | الشباب أفضل فريق في السعودية وآسيا يفوز بالستة

تناولت جماهير فريق الشباب نتيجة مباراة الهلال والنهضة في الجولة الماضية بمنظور ومنطق مختلف تماماً , حيث تداول عشاق الليث نتائج الفريق الشبابي على جميع الأندية الآسيوية والسعودية بنتيجة الـ 6.

فيما يلي تنشر صحيفة (الجماهير) انفوغرافيك يوضح سداسيات الفريق الشبابي التي حققها لأكثر من 12 مرة على 12 فريق محلي مختلف , ليؤكد الفريق الشبابي على علو كعبه في هذه النتيجة على جميع الأندية.

ملحوظة : الفريق الشبابي هو أول فريق هذا الموسم يحقق نتيجة الفوز بسداسية نظيفة وكانت على حساب فريق النهضة بالذات الذي تلقى نفس النتيجة أمام الهلال منذ يومين .

IMG-20140330-WA0001[1] (1)

مقالات ذات صلة

‫11 تعليقات

    1. لم يكن السبب هبوطه نادي الاهلي هاذا اولا
      ثانيا لو كان كلامك صحيح ف شكرا لك

      لنا هبط سنة واحده فقط ورجع بقوة 3 بطولات كاس الملك على التوالي
      وثلاث بطولات دوري وغيره من البطولات بعكس فريقك ف شكرا لكم

  1. سؤال يا سفير الوطن هل شاهدت لقاء الذي تزعم انه سبب هبوط الشباب رغم ان الهبوط كان مخطط له لابعاد كل المتخاذلين وهل تكذب الامير خالد بن سعد على ماقاله ام هي شماعه فشل متكرر وعجز عن التحقيق اهم المنجزات بطولة الدوري وابطال اسيا

  2. اولآ الملكي هو الزعيم الهلالي ثانيآ انا شبابي والشباب الليوث دقو الضفادع الاهلاويه سته كانت قابله للزياده لواا تطايح الضفادع في الملعب واحدآ تلوا الآخر
    والليث سيدك يا ضفدع ضفدوعي ضفضفدع تصلح اغنيه للضفادع

  3. الأهلي فاز على الشباب ولم يمكون السبب في نزول الشباب وكانت النتيجة ٦/٢ وكان يدرب الشباب المدرب المصري الوحش والشباب فاز على الأهلي ٦/١ وانسحب ولوه فريق ثاني لآثار أشياء

  4. كيف سفير الوطن وبدون بطولة أسيوية والدوري من 30 سنة
    يالله لك الحمد إني شبابي صميم

  5. لعلمك سبق لنصر ان هز شباك الشباب 6-1 عام 1386هـ
    وكان الشباب في أوج عطائه
    لكن عندما انهزم النصر من الشباب كان النصر حينها مترنحا
    فتره من الفترات الشباب لم يستطيع خلال 10 سنوات من عام 1392هـ وحتى 1402هـ الفوز على النصر

  6. السلام عليكم
    يا شباب الكوره لا تفرقنا كلنا اخوان مسلمين صحيح نحب الكوره لكن لايجوز السب والشتم والإستهزاء لأننا محاسبون على كل كلمة
    خلوا المنافسة داخل الملعب أما خارج الملعب خلوا المحبة والتقدير والإحترام بيننا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق