الأخبار المحليةالإتحادرئيسي

أنيس البدري : لم أرغب أبدًا في مغادرة الاتحاد

كسر الدولي التونسي أنيس البدري لاعب الاتحاد، حاجز الصمت، تجاه ما تردد حول مستقبله مع الاتحاد.

وقال البدري في بيان على حساباته بمواقع التواصل الاجتماعي: “كما تعلمون ليس من عاداتي أن أنتبه لما يقال في وسائل الإعلام، وأن أضيع وقتي وطاقتي بقراءة آخر الشائعات ومع ذلك سأقوم باستثاء”.

وذكر بعض الشائعات التي أثارت استياءه، فكتب: “أنيس البدري يريد الرحيل.. وكيل البدري يتواصل مع الترجي.. البدري يشعر بالسوء”.

وفسر: “لقد لوثت الكثير من الكتابات، التي لا أساس لها من الصحة، حياتي في الأيام القليلة الماضية”.

وأكد البدري: “أستغل وقتي اليوم لإنكار هذه الشائعات بشكل نهائي، لم أرغب أبدًا في مغادرة الاتحاد، أشعر أنني بحالة جيدة هنا، ولم يتصل وكيل أعمالي بالترجي أو بأي نادٍ آخر، هذا كله خطأ ولم يحدث”.

وبيّن: “التوقف بسبب كورونا وبعض المشاكل الجسدية، والوضع الرياضي المعقد، لم يكونوا أفضل حلفائي لبدء مغامرتي مع الاتحاد، لكن كما تعلمون، لست من النوع الذي يستسلم، وبسبب العمل الجاد والجدية سننجح”.

وأضاف: “لم يكن هناك شيء سهل، لكنني نجحت دائمًا بعدم الاستسلام”.

وتابع النجم التونسي: “كل ثانية أفكر في الوضع المعقد الذي يمر به نادينا، أقدم أفضل ما لدي وسأواصل تقديم أداء جيد في المباريات، غبت عن مباراة الأهلي بسبب إصابة طفيفة”.

وختم بالقول: “أصبحت جاهزا الآن، وتحت رهن المدرب للعب النهائيات الـ 6 المقبلة، يمكن الاعتماد عليّ لمساعدة نادينا للخروج من هذا الوضع”. واختتم: “فحور بكوني من النمور”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق