النصرعكاظ

إدارة النصر تواجه ورطة رواتب قبل كأس الملك

تحركت إدارة نادي النصر بقيادة رئيسها الأمير فيصل بن تركي ونائبه فهد المشيقح لتأمين رواتب اللاعبين خلال الفترة المقبلة قبل بداية كأس الملك للأبطال التي ستسحب قرعتها غدا الاثنين، حيث أكدت مصادر مقربة من اللاعبين أن هذا الشهر الحالي يعتبر الشهر الرابع لهم ولم يتسلموا حتى الآن راتبه، وبالتالي يأتي تأخر الرواتب شيئا مقلقا لهم كلاعبين لأن المسألة مرتبطة بالتزامات مالية مع أطراف متعددة وهذا شيء يقلق اللاعبين.
وتعكف الإدارة الحالية على عمل رحلات (مكوكية) مكثفة بين أعضاء الشرف لتأمين الرواتب للاعبين وللعاملين في النادي، كون هذه السياسة اتخذتها الإدارة بعد عودة الوليد بن بدر كمشرف عام للفريق، وكانت مهمته الأولى هي تقليص العجز المادي وتوفير الرواتب للاعبين في كل شهر إلا أن هذا لم يتم حتى اللحظة، وكأن الأمير الوليد بن بدر لم يعمل شيئا بسبب تأخر الرواتب غير المبرر كون المشرف العام على الفريق المستقيل الوليد بن بدر كان عمله طوال الثلاثة أشهر الذي تولى فيها الإشراف على الفريق يتمحور حول تقليص العجز المادي وتوفير الرواتب وكلا الأمرين لم ينجز حتى الآن.
إدارة النصر تسعى حثيثا لتأمين الرواتب للاعبين قبل بداية البطولة الأخيرة للفريق في هذا الموسم كأس الملك للأبطال، حيث يبني عليها الفريق النصراوي آمالا كبيرة لتحقيق هذه البطولة التي لم يسبق وأن أحرزها النصر بعد استحداثها قبل أربعة أعوام، حيث من المقرر أن ينخرط الفريق الأول للفريق في معسكر داخلي في النادي قبل بداية البطولة من أجل التهيئة النفسية والبدنية للاعبين قبل انطلاق البطولة التي تلعب بنظام الذهاب والإياب وتتعدد الفرص لتحقيقها لأنها تبدأ بدور الثمانية ومن ثم الأربعة والنهائي، وبالتالي تعتبر بطولة «نفس قصير» والتي تبحث عنها الإدارة النصراوية لتختم موسمها بشيء يرضي الجماهير النصراوية المتعطشة للبطولات منذ زمن بعيد.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق