الرياضة العالميةبرشلونة

إستقلال كاتالونيا قد يهدد بقاء ميسي مع برشلونة

وضع نجم كرة القدم الأرجنتيني ليونيل ميسي بنداً في عقده الجديد مع برشلونة، ليحدد مصيره مع النادي في حالة استقلال إقليم كاتالونيا عن البلد الأوروبي.

وبحسب ما أوضحة صحيفة “إل موندو” الكاتالونية على صفحتها الرئيسية اليوم الجمعة، فإن ميسي أدرج في عقد التجديد الذي وقعه مع البرسا في نوفمبر الماضي حتى عام 2021، الشروط التي يجب توافرها كي لا يرحل عن النادي الكاتالوني حال استقل الإقليم ذاتي الحكم عن المملكة.

ورهن “البرغوث” الأرجنتيني صاحب الـ30 عاماً بقائه بين صفوف “البلوغرانا” باستمرار منافسة الفريق في الدوري الإسباني أو الانتقال للإنجليزي أو الألماني أو الفرنسي في حالة الاستقلال.

وبذلك، سيستكمل ميسي عقده مع برشلونة فقط إذا سمح له هذا الاستقلال الافتراضي باللعب في إحدى الدوريات الأوروبية الكبرى، وفقاً للصحيفة التي أضافت أن المهاجم الأرجنتيني-حال لم يحدث ذلك- سيحق له الرحيل عن قعلة كامب نو دون أن يضطر لدفع الشرط الجزائي في عقده، والذي تبلغ قيمته 700 مليون يورو.

وأكدت (إل موندو) أن البرسا وافق على هذا الشرط وسيعتبر اللاعب صاحب الكرات الذهبية الخمس حراً بشكل تلقائي في حالة استقلال إقليم كاتالونيا عن إسبانيا، دون انتقاله للدوريات الأوروبية المشار إليها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى