مقالات الكتاب

اتحاد (الواسطة) ولجنة (ابشر) ‎

نفسي حقيقة أعرف من يدير اتحاد كرة القدم في الوقت الحاضر، فالظاهر أمامنا هو الأخ الحبيب والعزيز على قلبي أحمد عيد، هو الظاهر في الواجهة حسب منصب (قيادي) ومعه أعضاء (نرتجي) فيهم جميعاً الخير وكل الخير، بحيث تظهر لهم بصمة (مختلفة) عمن كانوا قبلهم في نفس الموقع و(المسؤولية)، بينما الواضح لي عبر كثير من المواقف وما يصدر من قرارات أن (الفكر) واحد ولم يتغيّر أيّ شيء سوى الأسماء فقط لا غير والدليل على صحة ما أقول إن منهجية العمل كما هي والأخطاء السابقة تتكرر (صورة طبق الأصل). ـ ما دعاني إلى هذا (الاستنتاج) هو قرار إسناد مبارياتي نصف النهائي بين الهلال والأهلي لطاقم حكام أجانب، بينما كان التوجه إلى ما قبل المباراة النهائية وضع (الثقة) في الحكم السعودي في توجه (مختلف) عن الموسم المنصرم، حينما تم تكليف حكام (أجانب) لدور الثمانية ذهاباً وإياباً، والذي كان بين الاتحاد والنصر ثم الأهلي والشباب الذي كان الحكم سعودياً في مباريات الذهاب ثم تدخلت أطراف وأسندت مباراة الإياب لحكام أجانب، فلماذا لم يعمل بنفس النظام في هذا الموسم خاصة في مباريات الهلال والاتحاد والشباب والنصر؟.. فكل هذه المواجهات مهمة ومصيرية لا تقل بأيّ حال من الأحوال عن مباراة (الأهلي والهلال)، وعن مواجهات الموسم الماضي المشار إليها في دور (الثمانية).. وإذا كان هناك (فرق) فلن أطلب من رئيس اتحاد كرة تقديمه بحكم أن (الواسطة) هي من تحرك اتحاد كرة القدم، ولهذا ليس (غريباً) أن كرتنا ما زالت (مكانك سر) واستمرار ظاهرة (التعصب) بين جماهير الأندية والإعلام ما دام أن أصحاب القرار في اتحاد الكرة بهذا المستوى. ـ حتى فيما يخص لجنة الحكام ورئيسها المحترم جداً (عمر المهنا) على الرغم من الشفافية والحنكة التي تميز بها في ردوده على أسئلة مقدم برنامج (مساء الرياضية) الزميل القدير رجاء الله السلمي وضيوفه الكرام، إلا أنه (تلكلك) وزاغ حول السؤال الذي يخص الحكم الدولي (خليل جلال) فيما يتعلق عدم إسناد أيّ مباراة له في هذا الموسم طرفها الأهلي، حيث أقسم أنه لا يرضخ لطلبات الأندية وقسمه صحيح إلا أنه يمتثل لأيّ (توجيه) يأتيه من سلطات (عليا) لا يستطيع إلا أن يقول (ابشر) سمعاً وطاعة. ـ في الختام أتمنى من اتحاد كرة القدم ولجنة الحكام وبقية اللجان أن (يرسوا) لهم على حل (وكفاية) لعب باللوائح والأنظمة والقوانين وقرارات (مفصلة) على البعض. ـ أحمد الزهراني صاحب محلات الخردة (فضح) في برنامج مساء الرياضية (بكتيريا) الصحافة الرياضية حينما نفى ما نسب على لسانه في إعلام (محور الشر) بأنه سوف يساوم نادي الاتحاد بمليون في مقابل إعطائهم كأس السوبر السعودي المصري حيث إن هذه (البكتيريا) بدأت تنتقل عدوى كذبها وتضليلها لجيل شاب (مغلوب) على أمره.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. استاذ عدنان
    كلنا عارفين الرياضه عندنا ماشيه كيف
    كلها تصب في مصلحه فريق واحد
    والباقيون لايهم نسف تاريخهم على حسابه
    كل شي انظمه ولوائح تغير من اجله
    حتى تقديم المسابقات وتأخيرها
    **اعجابي الشديد بقلمك الحر ابو فارس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى