الاتحاد السعودي لكرة القدمالوطن

استبعاد غالب والجيزاوي من قائمة الأخضر

استبعد مدرب المنتخب السعودي لكرة القدم الهولندي فرانك ريكارد اللاعبين إبراهيم غالب وعبدالرحيم جيزاوي لإجراء الأول عملية جراحية في فروة الرأس، ومعاناة الثاني من ضيق في التنفس، فيما ما زال اللاعب محسن العيسى يخضع للفحوصات الطبية لإصابته في الظهر حيث تم إبعاده من التدريبات التي أقيمت أمس على ملعب الأمير فيصل بن فهد في الرياض، استعداداً للمشاركة في بطولة كأس العرب للمنتخبات التي ستقام في جدة والطائف.
وركز ريكارد على التدريبات اللياقية ثم أجرى المدرب تدريباً ترفيهياً لتقوية عضلات اليدين للاعبين من خلال المناورة التي أجراها على ربع الملعب بنقل الكرة بين الأيادي على أن يكون التهديف بالرأس، واستمرت هذه المناورة لمدة ساعة كاملة.
وأبدى ريكارد استغرابه للأحاديث الأخيرة التي قللت من أهمية بطولة كأس العرب، وقال ” البطولة هامة والتجمع العربي هام، والمهم هو الدفاع عن شعار المنتخب”.
ولم يصنف ريكارد المنتخب السعودي الأول إلى منتخب أ و ب قائلاً “لا يوجد هناك منتخب أول ورديف فالجميع يمثل المنتخب السعودي الأول وهناك لاعبون شاركوا في التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم بالبرازيل وهناك أيضا لاعبون جدد يشاركون مع الأخضر متوسط أعمارهم 22 سنة”.
وأبدى الهولندي ريكارد سعادته بالروح العالية التي كان اللاعبون عليها خلال التدريب أمس، وقال “بالرغم من العودة بعد التوقف إلا أن اللاعبين أدوا تدريبات جيدة باستمتاع وروح عالية وهذا شيء أفرحني”.
من جهة ثانية أكد رئيس الاتحاد السعودي المؤقت لكرة القدم أحمد عيد أن تواجده في تدريبات المنتخب أمس كان لدعم اللاعبين وأجهزة المنتخب، وقال “ما شهدته في تدريبات المنتخب يؤكد حرص اللاعبين على تشريف الكرة السعودية في هذه البطولة وتقديم مستويات جيدة، وأنا متفائل مع هذه الوجوه الشابة الممزوجة بالخبرة”.
بدوره أكد رئيس إدارة المنتخبات السعودية محمد المسحل ثقته بلاعبي المنتخب، وقال “كلنا واثقون من لاعبي المنتخب ومن قدرتهم على العطاء”، مشيراً إلى أنه “لن يشارك مع المنتخب أي لاعب مصاب حسب اتفاقنا مع الأندية التي طلبت استبعاد لاعبيها المصابين من المشاركة، وقد تم إجراء الكشف الطبي على جميع اللاعبين دون استثناء وكانت النتيجة استبعاد لاعبين”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى