الأخبارالأخبار المحلية

استياء إماراتي من آلية بيع حقوق خليجي 22

أعرب يوسف السركال، رئيس الاتحاد الإماراتي لكرة القدم، عن استيائه الشديد من الطريقة التي تم بها بيع حقوق نقل مباريات بطولة كأس الخليج رقم 22 التي تنطلق يوم الخميس المقبل في مدينة الرياض، مؤكداً أن شركة (بي إن سيلفا) الإيطالية التي فازت بحقوق النقل مقابل 38 مليون دولار باعت هذه الحقوق لبعض التلفزيونات الخليجية دون بعضها الآخر، وبأسعار تباينت بين قناة وأخرى.

وفي تصريحات صحفية حرصت “الجماهير” على متابعتها، قال رئيس الاتحاد الإماراتي:” طالبنا بلجنة مستقلة تهتم بشؤون البطولة وليس الدولة المنظمة، ففي غياب مثل هذا لا نستطيع أن نضع أي خطة مستقبلية وارتفاع البطولة إلى الأفضل، فاللجنة المنظمة العليا هي التي تقرر مصير البطولة، ونحن لدينا ورقة سنقدمها للاجتماع المقبل لرؤساء الاتحادات الخليجية، وسنصر عليها للارتقاء بالبطولة “.

وأضاف السركال :” قضية النقل التلفزيوني غاية في الأهمية، وهي ستكون مطروحة على طاولة اجتماع رؤساء الاتحادات الخليجية القادم، حتى لا يؤثر على التصريحات الإعلامية ولا تنفرد قناة بعينها بالبث “.

هذا وكانت قد ترددت أنباء قوية أن شركة (بي إن سيلفا) الإيطالية التي فازت بحقوق النقل تعمدت رفع عرضها للقنوات الإماراتية إلى 15 مليون دولار، علماً بأنها باعت تلك الحقوق بأسعار أقل لعدد من القنوات، ومنها القناة الرياضية السعودية والقناة الرياضية الكويتية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى