الأخبارالأخبار المحليةالاتحاد السعودي لكرة القدم

الأخضر في الصدارة ما يعرف طعم الخسارة

نجح المنتخب الوطني السعودي في الوصول إلى كأس الأمم الآسيوية بأستراليا العام المقبل دون تلقى أي خسارة بعدما اختتم مبارياته في المجموعة الثالثة بفوز معنوي على المنتخب الاندونيسي بهدف نظيف أحرزه اللاعب فهد المولد في الدقيقة “88” ليواصل الاخضر نتائجه الطيبة ويحتل الصدارة برصيد 16 نقطة إلى نهائيات الأمم.
بدأ المنتخب السعودي اللقاء ضاغطاً على نظيره الاندونيسي من أجل عدم إتاحة الفرصة للفريق الضيف بمفاجأته على أرضه وبين جماهيره , فحاصر لاعبي خط الوسط السعودي الدفاع الأندونيسي في منطقة جزائهم وفشلت كل المحاولات السعودية في إختراق مربع العمليات للتمكن من الوصول إلى الشباك في الربع ساعة الأولى حتى أعلن منصور الحربي عن أولى الفرص السعودية في الدقيقة الـ 15 من تصويبة من على حدود منطقة الجزاء ولكن الحارس الاندونيسي تصدى لها بكل براعة مخرجاً الكرة إلى ركلة ركنية.
استمر الضغط من قبل المنتخب السعودي الذي إنطلقت معظم هجماته من على الرواق الأيسر الذي كان ينشط فيه اللاعب ياسر الشهراني , ولكن المحاولات لم تأت بجديد , حتى تخلى المنتخب الأاندونيسي عن حذره الدفاعي بعد مرور 25 دقيقة , ولكنه لم يشكل أي خطر على الحارس عبدالله المعيوف , مرت الدقائق والضغط يتوالى من قبل المنتخبي السعودي الذي مرر لاعبوه اكثر من 10 عرضيات مع الدقائق الاخيرة للشوط الأول الذي كان عقيماً على المستوى الهجومي ولم يسفر عن جديد لينتهي سلبياً.
وسار الشوط االثاني كما سار الشوط الأول دون جدوى هجومية من قبل ناصر الشمراني الذي يقف وحيداً أمام تكتلات دفاعية أندونيسية تخشى من زلزال ناصر , أو صواريخ الجاسم , أو إنطلاقات الشهراني وسالم , فلم تكن هناك سوى مناوشات نفس التي كانت في الشوط الأول , حتى مرت نصف ساعة من الشوط دون أي خطورة و حتى نزول اللاعب محمد السهلاوي لفك طلاسم الدفاع الأندونيسي فخرج سالم ونزل السهلاوي , ظهرت الخطورة أكبر مما كانت عليه خاصة بعد وجود فهد المولد في الخط الأمامي , فضاع الكثير من الفرص في الدقائق العشر التالية , حتى كشر الأخضر عن أنيابه وأحرز (الفهد) , فهد المولد هدفاً سعودياً متأخراً بعد تمريرة نموذجية من الرواق الايمن , وفي الدقيقة الثالثة من الوقت بدل من الضائع كاد الشهري أن يضيف الهدف الثاني للسعودية بعدما مرر كرة “خد وهات” مع اللاعب محمد السهلاوي , ولكن الشهري ركن الكرة في الشباك الخارجية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق