الأخبار المحلية

الأمير نواف يتوج الفائزين ببطولات سباقات السيارات في ختام منافسات السباقات السعودية للسيارات بحلبة الريم الدولية

توج صاحب السمو الملكي الأمير نواف بن فيصل بن فهد بن عبدالعزيز الرئيس العام لرعاية الشباب رئيس اللجنة الأولمبية العربية السعودية اليوم الفائزين في ختام منافسات مهرجان السباقات السعودي للسيارات الذي أقيم على حلبة الريم الدولية بمحافظة المزاحمية (70 كليومترغرب الرياض)، بحضور صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن بندر الفيصل رئيس الاتحاد العربي السعودي للسيارات والدراجات النارية والمشرف العام على حلبة الريم. تخلل ذلك اقامة فعاليات “اكشنها” التي تجريها قناة MBC Action. ووحقق الأمير محمد بن فيصل بن عبدالله من فريق الجزيرة السهام المركز الأول في بطولة السوبر الفورمولا السعودية وفي بطولة الفورمولا حقق سلطان كيلو المركز الأول وضمن سباق الراديكال حقق الأمير سعود بن تركي الفيصل المركز الأول، وحل عبدالله القين ثانياً، فيما جاء الأمير محمد بن فهد في المركز الثالث، وتم اختيار فريق ألفا رادينغ تيم كأفضل فريق .وحقق خالد الزايد المركز الأول في سباق بطولة الجي تي السعودية فئة تي 3 حقق وفي فئة تي 2 حصل عبدالعزيز اليعيش على المركز الأول، فيما حقق عبدالله الدوسري المركز الأول في فئة تي 1 كما حقق خالد الزايد بطولة السويفت .وفي تصريح لصاحب السمو الملكي الأمير نواف بن فيصل الرئيس العام لرعاية الشباب رئيس اللجنة الأولمبية العربية السعودية عقب تتويج سموه للفائزين وصف حلبة الريم بـ”المفخرة” لرياضة السيارات في المملكة العربية السعودية متمنياً انتشار مثل هذه الحلبات في جميع مناطق المملكة لإتاحة الفرصة للشباب من محبي رياضة السيارات لممارسة هواياتهم بشكل آمن وبالشكل الذي يحقق طموحاتهم ويساعدهم على رفع راية الوطن بالمحافل الدولية في هذه الرياضة.الأمير نواف بن فيصل يتوج الفائزين في ختام مهرجان السباقات السعودي على حلبة الريم الرياض 
وهنأ سموه الفائزين في ختام الموسم الرياضي الحالي على ما قدموه من مستويات رفيعة في هذا المهرجان، معبراً سموه عن سعادته بما رآه من مشاركة عدد كبير من الشباب السعودي المتميزين في ختام المهرجان واحتكاكهم مع الأبطال العالميين المشاركين في السباقات الأمر الذي يبشر بمستقبل واعد لهم ولهذه الرياضة في المملكة التي تحتل مكانة كبيرة لدى الشباب، لافتاً النظر إلى أن ما تحقق في حلبة الريم من إنجازات يبعث السرور في النفس كون هذه الإنجازات تسجل باسم المملكة العربية السعودية.


ودعا سموه الشباب السعودي إلى ممارسة هذه الرياضة بشكل آمن بما يضمن سلامتهم وسلامة الآخرين في الميادين المخصصة لها وتحت إشراف مختصين يساهمون في تطوير وصقل مواهبهم بما يعود عليهم بالمنفعة والفائدة.


وأشاد سموه بالجهود التي يبذلها سمو الأمير سلطان بن بندر الفيصل في نشر وتطوير هذه الرياضة وإيصالها للساحات والمنافسات القارية والدولية والتي تحقق منها العديد من الإنجازات المشرفة باسم رياضة السيارات السعودية، مبيناً أن ما تشهده الرياضة السعودية هو نتيجة طبيعية لما تلقاه من دعم واهتمام من حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود وصاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية ـ حفظهما الله ـ.


وفي ذات السياق أعرب صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن بندر الفيصل عن شكره وتقديره لسمو الرئيس العام لرعاية الشباب على تشريفه ورعايته للحفل الختامي للموسم الرياضي لرياضة السيارات والذي يأتي في إطار ما يوله سموه من دعم واهتمام لرياضة السيارات والدراجات النارية ومنسوبيها في أسوة بما تحظى به كافة الرياضات السعودية.


وقال سموه: “إن الاتحاد السعودي للسيارات وعلى الرغم من عمره القصير حقق ولله الحمد العديد من المكتسبات المتميزة محلياً ودولياً” مشيراً إلى أن الاتحاد يعمل من خلال منظومة متكاملة إلى نشر وتوعية الشباب السعودي حول أهمية ممارسة هذه الرياضة ضمن أطر وقوانين وقوانين الاتحاد الدولي للسيارات.
وفي ختام تصريحه طالب سمو رئيس اتحاد السيارات وسائل الإعلام بالمزيد من الاهتمام والدعم لهذه الرياضة كونها تحظى بشعبية كبيرة خاصة بين أوساط الشباب وخصوصاً أن الإعلام يعتبر شريك في كل منجز رياضي يتحقق لرياضة هذا الوطن.


وفي ختام الحفل كرّم سمو الرئيس العام لرعاية الشباب الجهات الراعية والداعمة لأنشطة الاتحاد .
ثم تسلم سموه هدية تذكارية من صاحب السمو الأمير محمد بن تركي بن سعود الكبير رئيس الاتحاد السعودي للكيغ بوكسينغ.


الجدير ذكره أن الجولة النهائية لمهرجان السباقات السعودية حظيت بحضور إعلامي كبير لمواكبة الحدث وحشد جماهيري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق