الأخبار المحليةالأهلي

الأهلي يأمل في مشاركة سيباهان الصدارة

يستضيف الأهلي في جدة النصر الاماراتي ساعيا الى تحقيق الفوز للبقاء في المركز الثاني او حتى مشاركة سيباهان في الصدارة في حال خسارة الاخير امام لخويا اليوم الاربعاء في الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الثالثة لدوري ابطال اسيا في كرة القدم.

كما يأمل الاهلي في الخروج من دوامة الاحباط التي أعقبت ضياع الدوري المحلي بعد تعادله في المباراة الحاسمة امام الشباب الذي توج بطلا السبت الماضي، وإستعادة الثقة أمام جماهيره الكبيرة.

ويدرك مدرب الاهلي التشيكي كاريل ياروليم أهمية المباراة وضرورة الفوز بنقاطها لإصطياد أكثر من عصفور بحجر واحد وبالتالي سيلعب بطريقة هجومية معولا على مجموعة من العناصر المميزة أمثال معتز الموسى وتيسير الجاسم وكامل المر ومحسن العيسي وياسر الفهمي، إلى جانب البرازيليين فيكتور سيموس وكماتشو والعماني عماد الحوسني الذي قد يشارك في حال تعافيه من الاصابة.

اما النصر فيأمل بدوره في رد اعتباره عقب خسارته ذهابا والعودة بقوة للمنافسة على إحدى بطاقتي التأهل، ويعتمد مدربه الايطالي والتر زينجا على الحارس عبدالله موسى ووليد عباس وحبيب الفردان وسالم خميس والأسترالي مارك بريشيانو والبرازيلي ليما والعاجي أمارا ديانيه.

وفي المباراة الثانية يرفع لخويا بطل قطر شعار الفوز على ضيفه سيباهان الايراني  .

ويتصدر سيباهان ترتيب المجموعة برصيد 7 نقاط، امام الاهلي وله 4 نقاط، مقابل 3 نقاط لكل من النصر ولخويا.

ولا بديل للخويا عن الفوز لايقاف الخسائر التي طاردته في الجولتين الاخيريتين لكي يعود الى السباق من جديد والمنافسة على احدي بطاقتي التأهل الى الدور الثاني.

وستكون المهمة صعبة بلا شك امام الفريق القطري خاصة وان منافسه يسعى ايضا الى الفوز من اجل ضمان الاستمرار في الصدارة والمضي قدما نحو التأهل.

ورغم صعوبة المهمة، فان لخويا اثبت جدراته وكفاءته باللعب في البطولة، وان كان قد وقع مع مدربه الجزائري جمال بلماضي في خطأ الاندفاع نحو الهجوم حتى الدقائق الاخيرة من اجل الفوز خارج ملعبه في مباراتيه مع النصر وسيباهان ذهابا، فخسر في الدقائق الاخيرة في المباراتين رغم انه كان الافضل والاكثر استحواذا على الكرة.

واعترف بلماضي بوقوع فريقه في بعض المشاكل التى ادت الى الخسارة في المباراتين، مضيفا :”لم يكن لخويا يستحق الخسارة لو انه استغل الفرص التي سنحت له”.

وسيكون اعتماد بلماضي على مهاجميه الثلاثة البوركينابي موموني داغانو والعاجي بكاري كوني والكوري الجنوبي نام تاي من اجل الوصول الى مرمى سيباهان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى