الأهليالهلالالوطن

الأهلي يطمح لنهائي الأبطال بتعميق جراح الهلال

بنشوة الفوز بنتيجة مباراة الذهاب بهدف عماد الحوسني، يستضيف الأهلي حامل اللقب، نظيره الهلال اليوم بإستاد الأمير عبدالله الفيصل ضمن إياب نصف نهائي كأس خادم الحرمين الشريفين للأندية الأبطال.
وتزداد المواجهة إثارة من واقع سعي صاحب الأرض والجمهور إلى تأكيد تفوقه في مباراة الذهاب والوصول إلى نهائي البطولة ومن ثم تحقيقها للمرة الثانية على التوالي، وخصوصاً أن الأهلي سيدخل المباراة بفرصتي الفوز أو التعادل بأي نتيجة، أما في حال خسارته بهدف، سيتم اللجوء إلى وقتين إضافيين، وفي حال استمر الوضع على ما هو عليه، يلجأ الفريقان إلى ركلات الترجيح.
أما الهلال فيسعى للفوز دون سواه على أن يكون بهدفين نظيفين أو بفارق هدف ليتأهل للنهائي مباشرة، وعطفا على مستوى الفريقين فإن الأهلي يبقى الطرف الأفضل فنيا ومعنويا، لكن مباريات الكؤوس سيكون لها حسابات خاصة.
ويأمل مدرب الأهلي التشيكي كارل ياروليم في كسب الجولة الخاصة الثانية له أمام مواطنه هاشيك، لذا ينتظر أن يغير من طريقة نهجه التي كان عليها مباراة الذهاب والتي تفوق فيها فنياً وتكتيكياً مما أهله للخروج فائزاً نتيجة ومستوى عطفاً على ما قدمه اللاعبون وتطبيقهم ما طلب منهم فنياً.
يمتلك خطوطاً مترابطة بفضل الانسجام الذي ساد الفريق الموسم الحالي، كما يملك كل مقومات الكسب اعتماداً على الطريقة التكتيكية التى سيفرضها ياروليم واللعب بطريقة 4 / 4/ 2 والاستفادة من الأطراف والمساحات وتحركات المهاجمين، والدعم الجيد من لاعبي الوسط بإقفال المناطق الخلفية.
وسيدفع ياروليم ببديل مناسب لمعتز الموسى الموقوف، حيث يفاضل بين محسن العيسى ووليد باخشوين، كما ينتظر أن يفاجئ الهلال ببديل اللاعب البرازيلي فيكتور سيموس الذي لم تتحدد مشاركته من عدمها بسبب الإصابة التى تعرض لها في لقاء الرياض.
ويتوقع أن يعتمد الأهلي على مهاجم وحيد في خط المقدمة ينتظـر أن يكـون العمـاني عمـاد الحوسني، إلا أن لياقته البدنية قد لا تسعفه للقيام بما هو مطلوب منه كونه عائدا من فترة توقف بداعي الإصابة، لذا ينتظر أن يعمل عبدالرحيم جيزاوي أو ياسر الفهمي على دعمـه أو حـلول أي منهما مكانه حسب مجريات اللقاء.
ولا ينتظر أن تحدث تغييرات كثيرة في تشكيلة مباراة الذهاب التي اعتمد خلالها المدرب على عبدالله المعيوف في المرمى، والكولمبي بالمينو وكامل الموسى وكامل المر ومنصور الحربي في الدفاع، وتيسير الجاسم وكماتشو و(محسن العيسى) ومحمد مسعد في الوسط، وعماد الحوسني والجيزاوي في المقدمة.
بدوره يطمح الهلال إلى إثبات نفسه بالوصول إلى نهائي البطولة، وحتى يتحقق له ذلك، فينتظر أن ينهج مدربه التشيكي هاشيك، طريقة هجومية من بداية المباراة لإرباك الأهلي وتخطي رهبة الدقائق الأولى.
وينتظر أن يدخل الهلال عناصر غابت عن مواجهة الذهاب في مقدمتها لاعب خط الوسط نواف العابد، كما ينتظر أن يعمل لاعبو الفريق على إعادة الثقة بينهم وبين جماهيرهم وكذلك المدرب هاشيك بعدما انعكست في الفترة الماضية، حالات أثرت في الفريق بصفة عامة.
يعتمد مدرب الهلال على طريقة اللعب 4 / 5 / 1، يساعده في تطبيقها مجموعة مختلطة من اللاعبين الشباب وأصحاب الخبرة يتقدمهم حسن العتيبي ومحمد الشلهوب وأحمد الفريدي وسالم الدوسري والمغربيان يوسف العربي وعادل هرماش وويلهامسون وعبداللطيف الغنام وسلطان البيشي وماجد المرشدي وعبدالله الزوري وسلمان الفرج.
يذكر أن المتأهل من مباراة اليوم سيلتقي الفائز من مباراة الفتح والنصر، فيما يقام نهائي البطولة في 18 الجاري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى