الإتحاداليوم

الاتحاد وكريري يدخلان النفق المظلم

وصلت العلاقة بين نادي الاتحاد ولاعبه سعود كريري إلى طريق شبه مسدود بعد إصرار اللاعب على مطالبه المالية لتجديد عقده والتي يصفها الاتحاديون بالمبالغ فيها، والتي وصلت إلى اربعة ملايين ريال للموسم الواحد أي بمجموع اثني عشر مليون ريال لثلاث سنوات على الرغم من أنه كان هناك اتفاق مبدئي على تجديد العقد مقابل ثلاثة ملايين ريال للموسم الواحد.

ويملك كريري ورقة ضغط كبيرة على إدارة ناديه تتمثل في ورقة مخالصة مالية حصل عليها اللاعب منتصف الموسم من إدارة ناديه يسمح له بالانتقال من النادي مقابل دفع مبلغ مليوني ريال قيمة المدة المتبقية من عقده مع النادي وهي الورقة التي لا يعرف حتى الآن ما هي الأسباب التي دفعت الإدارة الاتحادية برئاسة اللواء محمد بن داخل لمنحها للاعب خصوصًا أنها تضعف كثيرًا حاليًا كفة المفاوض الاتحادي مع اللاعب الذي يعدّ من الركائز الأساسية للفريق الاتحادي في منتصف الملعب طيلة السنوات السبع الماضية. وكشفت مصادر الميدان أن اللاعب غاضب جدًا من التصريح الفضائي للمشرف العام على الفريق عيد الجهني الذي أكد من خلاله أن من يشتري نادي الاتحاد يشتريه النادي مرتين ومن لا يريده هو أيضًا لا يريده، والذي جاء ردًا على الأسئلة الإعلامية المتكررة عن وضع اللاعب والمفاوضات وجاء التصريح بعد عودة اللاعب عن اتفاقه السابق مع الإدارة بالتجديد مقابل ثلاثة ملايين ريال للموسم الواحد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى