الأخبار المحليةالأهليالإتحاد

الاتحاد يعول على الخبرة والاهلي يتسلح بحماس الشباب في ديربي القارة

يعول الاتحاد على عامل الخبرة لتكرار فوزه على غريمه التقليدي الاهلي في دربي مدينة جدة ليحجز مكانه في نهائي دوري ابطال اسيا لكرة القدم للمرة الرابعة في تاريخه، في حين يبحث الاهلي عن التعويض عندما يلتقي الفريقان اليوم الاربعاء في اياب نصف النهائي.

وحسم الاتحاد جولة الذهاب بهدف سجله نايف هزازي في الدقيقة 67 الاسبوع الماضي.

الاتحاد كان توج بطلا مرتين عامي 2004 و2005، ووصل الى المباراة النهائية عام 2009.

يدخل الأهلي المضيف المباراة بخيارالفوز وبفارق هدفين لضمان التأهل ما يحتم على مدربه التشيكي كارل جاروليم الاعتماد على النهج الهجومي لتفكيك دفاعات الاتحاد مع عدم إغفال الجانب الدفاعي.

وكان الفريق قد ظهر بصورة جيدة في مباراة الذهاب لكنه لم يوفق في إستثمار الفرص التي أتيحت له في الشوط الأول.

ومن المتوقع أن يلعب المدرب بنفس العناصر التي شاركت في المباراة الاولى بإستثناء مشاركة عبدالرحيم الجيزاوي بدلا من مصطفى بصاص.

واكتملت صفوف الاهلي بعودة المصابين كامل الموسى وعبد الرحيم الجيزاوي وهدافه البرازيلي فيكتور سيموس الذي لعب مواجهة الذهاب قبل ان تكتمل لياقته البدنية، بينما سيكون زميله عماد الحوسني مهاجم منتخب عمان جاهزا ايضا لخوض المواجهة.

الأهلي الذي يعتبر أول فريق سعودي يبلغ نهائي بطولة آسيوية عام 1986 تأهل لهذا الدور بعد أن حل ثانيا في مجموعته في الدور الاول خلف سيباهان اصفهان الإيراني برصيد 10 نقاط، وفي الدور الثاني تغلب على الجزيرة الإماراتي بركلات الترجيح 4-2، قبل أن يسحق سيباهان نفسه في ربع النهائي 4-1 ايابا بعد تعادلهما صفر-صفر ذهابا.

يبرز في الفريق لاعب الوسط تيسير الجاسم ومنصور الحربي وعبدالرحيم الجيزاوي وعماد الحوسني وفيكتور سيموس والكولومبي خايرو بالومينو.

أما الاتحاد الذي يدخل المباراة بأكثر من فرصة فإنه سيلعب بمعنويات عالية بعد أن حقق فوز مهما في مباراة الذهاب وسيكون تركيزه منصبا على الخروج بنتيجة إيجابية سواء الفوز أو التعادل ما يجعل مدربه الأسباني راؤول كانيدا يلعب بطريقة دفاعية لإغلاق المنافذ أمام هجوم الأهلي وفي نفس الوقت الاعتماد على الهجمات المضادة التي ستشكل خطورة بالغة على مرمى منافسه.

تأهل الاتحاد الى هذا الدور بعد أن تصدر مجموعته الثانية في الدور الأول بدون خسارة برصيد 16 نقطة، ثم تغلب في الدور الثاني على بيروزتي الإيراني بثلاثية نظيفة في جدة، وفي الدور ربع النهائي تخطى جوانججو الصيني 4-2 ذهابا في جدة وخسر امامه 1-2 ايابا جوانججو.

كانيدا لوح بورقة المهاجم الشاب فهد المولد لإشراكه من بداية اللقاء على حساب البرازيلي دييغو دي سوزا الذي خرج من حساباته، خصوصا بعد مستواه العادي في مباراة الذهاب، فضلا عن انه امتنع عن المشاركة في تدريبات الفريق في الايام الماضية.

ويفاضل كانيدا في خط الدفاع بين الثنائي رضا تكر العائد من الإيقاف وزميله الشاب احمد عسيري قدم مستوى مقنعا في المباراة الماضية، إلى جانب مركز ثقل الدفاع الاتحادي اسامة المولد، في حين سيتم تثبيت حمد المنتشري في مركز الظهير الأيسر والذي شارك فيه كانيدا لقيادة الفريق.

يبرز في الفريق الاتحادي كل من سعود كريري وأسامة المولد وحمد المنتشري ومبروك زايد ونايف هزازي إلى جانب الكاميروني موديست إمبامي والفلسطيني أنس الشربيني.

ادارة الاتحاد وعدت اللاعبين بتقديم مكافأة قدرها نحو 100ألف ريال (نحو 27 الف دولار) لكل لاعب في حال تجاوز الاهلي وبلوغ المباراة النهائية للمرة الرابعة منذ 2003.

دربي جدة  يشكل المواجهة رقم 162 في تاريخ لقاءات الفريقين منذ تأسيسهما، حيث تقابلا من قبل في 161 مباراة حتى ففاز الاتحاد في 62 والأهلي في 53، وكان التعادل سيد الموقف في 46 مباراة.

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

  1. عندما يفوز الاتحاد في الميدان . يلعب الاهلي خارج الملعب .
    من سنين هذه لعبته واخرها قضية سوزا .
    فعلا الاهلي مفسد للرياضة الشريفة .

  2. الأهلي بتخصص

    يخرج الإتحاد من بطولات الكؤس

    بتوفيق للأهلي مثل الوطن والخليج والعرب والإمة الإسلامية

  3. اتوقع الفوز اتحادي

    بسبب الخبرة
    والاهلي الاتحاد متساوين في القوة لكن الخبرة لصالح الاتحاد
    والفريق الي يستغل الفرص هو الي راح يفوز

    وبالتوفيق للفريقين وان شاء الله البطولة للمتاهل من الاتحاد والاهلي

    بس
    اتمنى من المتابعين التوجه الى موضوع ماجد عبد الله .. علامة بارزة في تاريخ الكرة السعودية في اسفل الصحيفة وقراءت التعليقات وخصوصا جماهير الهلال والنصر

  4. مساء الخير للجميع
    وكل عام ومملكتنا الحبيبة بكل خير…. وعلى راسها

    رمز الوفاء والمحبة والتلاحم / خادم الحرمين الشرفيين

    وإخواني الناديين ( الاهلي و. الاتحاد ) كل منهما يمثل الاخر في حال كسب اللقاء واحد منهم .. كونه بالنهاية يمثل المملكة كبطولة آسيوية فلماذاء التعصب ، فنتمنى ان ترتقي عاليا بأفكارنا ، والاستمتاع بمبارة راقية فنيا وأخلاقيا ، فماهو المانع من التشجيع الجماعي الأخوي للعبة الفنية الحلوة وعند التصرف اللاخلاقي للاعبين مع بعضهم . ونظهرها امام العالم كسابقة للتصرف الجماهيري السعودي الغير مسبوق في الملاعب ،ونترك التشجيع لميول ناديك في الدوري المحلي مع تمسكنا بأخلاقها المسلمة السعودية الرفيعة. ونبذ التعصب والكراهية ،،، في الاخير مالنا الا بعضنا ونمثل ديننا وماليكنا و وطننا. ،،. هذا والله من ورأى القصد. ولكم الشكر ولتقدير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى