الإتحادعكاظ

الاتحاد يغري الاسطا بـ 14 مليونا

علمت مصادر “عكاظ” أن نادي الاتحاد دخل على خط مفاوضات إدارة نادي الشباب من أجل تجديد عقد مدافعها عبدالله الأسطا الذي دخل فترة الستة أشهر الشهر الماضي، وأشارت المصادر إلى أن اللاعب رفض التجديد لناديه في أكثر من اجتماع تم بينه وبين الإدارة الشبابية نظراً لضعف المبلغ المادي، حيث اشترط اللاعب للتجديد حصوله على ثلاثة ملايين ونصف عن كل سنة، الأمر الذي رفض من إدارة الشباب، وبعد مفاوضات بين الطرفين تنازل اللاعب عن نصف المليون على أن يكون العقد لمدة خمس سنوات مقابل ثلاثة ملايين عن كل سنة، ولايزال ينتظر رد إدارة البلطان بالقبول من عدمه.
مصادر «عكاظ» أشارت من جانبها إلى أن العرض المقدم من نادي الاتحاد للاسطا بلغ 14 مليونا أي ثلاثة ملايين ونصف المليون ريال عن كل سنة، ورغم أن اللاعب أبدى رغبته في التجديد لناديه، إلا أن الإدارة الاتحادية لاتزال في انتظار رده لتقديم عرضها الرسمي له كونه حرا في الانتقال لأي ناد لدخوله فترة الستة أشهر .
من جانب آخر، كشف المرشح لرئاسة نادي الاتحاد ورئيس مجموعة شباب المستقبل الاتحادي لؤي قزاز أن اللاعب العالمي البرازيلي دييغو دي سوزا سيصل لمدينة فيقو الإسبانية التي تحتضن معسكر الاتحاد يوم غد، حيث سيجري كشفا طبيا تمهيدا لتوقيع العقد مع رئيس البعثة الاتحادية سامر المحضر وبحضور رئيس مجلس هيئة أعضاء الشرف محمد الفايز، مستغربا في الوقت نفسه الأنباء التي ترددت مؤخرا بشأن امتناع زوجته عن انضمامه لكتيبة النمور الاتحادية وخوض تجربة احترافية في المملكة.
وأوضح قزاز أن نادي الاتحاد حصل على الموافقة المبدئية مع نادي فاسكو على شراء بطاقة اللاعب دي سوزا بشكل نهائي والموافقة على شراء عقد اللاعب دييغو، وبذلك سيمتلك بطاقة اللاعب الدولية لمدة ثلاث سنوات بقيمة مالية تصل لـ 35 مليون ريال، مشيرا إلى أنه تم تأمين قميص يحمل الرقم عشرة سيرتديه اللاعب عقب انضمامه رسميا لكتيبة النمور الاتحادية، مبينا أن القميص تم تسليمه لرئيس المجلس الشرفي محمد الفايز والذي حمله معه لإسبانيا.
وشدد لؤي في ختام تصريحه على أن الحرية ستترك لدى سوزا لاختيار مقر السكن عقب وصوله إلى جدة أواخر شهر شعبان الجاري. إلى ذلك سيتابع اللاعب البرازيلي دييغو دي سوزا يوم غد ثاني لقاءات الفريق الودية والتي ستكون أمام تون ديلا البرتغالي، حيث سيسعى المدرب كانيدا لخلق المزيد من الانسجام بين اللاعبين وإشراكهم جميعا في المواجهة الودية.
من جهته، أكد المهاجم نايف هزازي أنه سيخضع للراحة التامة خلال شهر رمضان القادم، موضحا أن إجراءه للعملية الجراحية لم تكن في الحسبان ولكن بات إجراؤها في الوقت الحالي أمرا ضروريا، خاصة أن وجود كسر في الأنف يتطلب ضرورة إجراء العملية الجراحية بصفة عاجلة، وتم ذلك يوم أمس الأول، مبينا أن أخصائي الجراحة الدكتور نجيب العيتاني الذي أجرى العملية له طلب منه ضرورة عدم ممارسة أي مجهود أو حركة، مشيرا إلى أن المدرب كانيدا يعلم بالمدة التي سيغيب خلالها، مقدما الشكر لكل من سأل عن حالته الصحية.
على صعيد آخر شرعت شخصيات اتحادية في التواصل مع شخصية وحداوية من أجل الحصول على ورقة المخالصة النهائية من أجل حصول نادي الاتحاد للاعب سلمان الصبياني من أجل قيده كلاعب محترف في صفوف الفريق، وتأتي التحركات الاتحادية عقب طلب المدرب كانيدا حسم أمر اللاعب وانخراطه في تدريبات الفريق من أجل الاستفادة من خدماته في المرحلة المقبلة عقب التأكد من غياب المهاجم نايف هزازي لشهرين عن الملاعب، وعدم إمكانية مشاركته مع بداية انطلاقة منافسات الدوري السعودي.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى