الأخبار المحليةالإتفاق

الاتفاق والكويت رد إعتبار أم تأكيد إنتصار !!

يتطلع  الاتفاق للابتعاد بالصدارة عندما يستضيف  نظيره  الكويت الكويتي  اليوم  الثلاثاء على ملعب سمو الأمير محمد بن فهد بمدينة الدمام ضمن مباريات الجولة الخامسة لمنافسات المجموعة الثالثة  بكأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم .

وتعتبر المباراة صعبة على الفريقين خاصة  في ظل ترشيحهما للتأهل عن فرق المجموعة لدور الستة عشر ويبحث كل منهما عن التأهل بصدارة المجموعة ولعب مباراة دور الستة عشر على أرضه وبين جماهيره مع العلم أن فريق الاتفاق يتصدر فرق المجموعة بر صيد 10 نقاط ويأتي  الكويت في  المركز الثاني برصيد سبع نقاط .

يدخل  الاتفاق  صاحب الارض والجمهور المواجهة على ذكرى مباراة الذهاب التي أقيمت في الكويت وانتهت بفوزه  5/1  وقد تعطي هذه النتيجة نوعا من الارتياح للاعبي الاتفاق الذين يسعون لانتزاع نقاط المباراة والتغريد بالصدارة خارج السرب  وبفارق ست نقاط مما يعطيه ارتياحا أكثر وهو يواجه فريق العهد اللبناني  خارج قواعده  في الجولة القادمة والأخيرة .

وفي المقابل تعتبر نتيجة الذهاب حافزا قويا لفريق الكويت الكويتي الذي يسعى للفوز ورد الاعتبار والتساوي  في  النقاط  مع منافسه الوحيد على التأهل وصدارة المجموعة لذلك من المتوقع أن يلعب فريق الكويت الكويتي بأسلوب متوازن حيث الحرص على تأمين منافذ الدفاع ومحاولة السيطرة على منطقة وسط الملعب ثم شن الهجوم العكسي أو المباغت عبر أطرف الملعب لإيجاد ممرات في دفاع فريق الاتفاق.

كما سيلتقي العهد اللبناني صاحب المركز الثالث في المجموعة برصيد اربع نقاط مع في.بي من جزر المالديف الذي يحتل المركز الرابع والاخير برصيد نقطة واحدة.

وسيبحث العهد عن الفوز على مضيفه وبفارق كبير من الاهداف على امل تعثر الكويت امام الاتفاق وهو ما سيتيح للفريق اللبناني القفز نحو المركز الثاني في ترتيب المجموعة.

وسيرفع الوحدات الأردني شعار لا بديل عن الفوز عندما يلتقي غدا مع ضيفه نيفتشي الأوزبكي ضمن المجموعة الرابعة وذلك إذا ما أراد التأهل للدور الثاني.

ويدرك الصربي برانكو سميليانيتش مدرب الوحدات أهمية الفوز بالمباراة وخصوصا وانها ستقام على استاد الملك عبد الله الثاني بعمان وذلك لتعويض إخفاق الفريق في بطولتي الدوري وكأس الاردن بعد ان فقد لقب الدوري باحتلاله المركز الثالث برصيد 39 نقطة وبفارق 11 نقطة عن الفيصلي غريمه التقليدي الذي يتصدر جدول المسابقة.

كما خرج الفريق من بطولة الكأس على يد غريمه الفيصلي ايضا.

وقال فهد بياري رئيس النادي  “المباراة هامة لنا ففوزنا يعني تأهلنا نظريا للدور 16 من البطولة.”

ويمتلك الوحدات تسع نقاط يتصدر بها ترتيب المجموعة وبفارق نقطة واحدة عن نيفتشي صاحب المركز الثاني.

وتابع بياري “صفوف الفريق مكتملة ولا نعاني من غيابات وتحضيراتنا للمباراة كشفت عن اننا في جاهزية عالية.”

وقال يوسف عموري مساعد مدرب الفريق  “تحضيراتنا جيدة واللاعبون استمدوا ثقة كبيرة بعد فوزهم الأخير على شباب الأردن في الدوري. المعنويات مرتفعة ونسعى للحصول على النقاط كاملة من اجل حسم الأمور في صدارة المجموعة.”

وتابع مساعد مدرب الوحدات “نيفتشي فريق منظم وندرك انه قادم للتأهل لكن ظروف مباراة الذهاب تختلف عن الإياب ونحن نملك الحافز والطموح ورصدنا الفريق الضيف وحددنا ملامح الأداء المطلوب بانتظار تثبيت التشكيلة.”

ويعول الوحدات على مهارة نجومه مالك شلبية في حراسة المرمى والمهاجم العائد من الإيقاف أحمد الياس والمخضرمين رأفت علي ومحمود شلباية.

وبالمقابل أكد يوري سركسيان مدرب فريق نيفتشي ان فريقه حضر الى عمان من اجل الفوز والتأهل في صدارة المجموعة.

واضاف “نحترم فريق الوحدات وقد اثبت قوته كما انه يحظى بسمعة طيبة عربيا واسيويا لكننا جاهزون للمباراة واستعداداتنا جيدة.”

وسيحل العروبة العماني صاحب المركز الثالث برصيد اربع نقاط ضيفا على سالجاوكار الهندي متذيل الترتيب برصيد نقطة واحدة وهو يأمل في ان تصب مباراة صاحبي المركزين الاول والثاني في مصلحته اذا ما فاز على مضيفه.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق