الإقتصادية

البوعينين : اللائحة الصلبة طورت السعوديين

كشف إبراهيم البوعينين الأمين العام المساعد في الاتحاد البحريني لكرة القدم ورئيس لجنة شؤون ووأضاع اللاعبين في الاتحاد أن هدف الاجتماع الذي عقده أمس الأول بخالد شكري مقرر وسكرتير لجنة الاحتراف في الاتحاد السعودي لكرة القدم كان لمعرفة والاطلاع على أساسيات نظام احتراف اللاعبين المطبق في منافسات كرة القدم السعودية. وأشار إلى أنهم في الاتحاد البحريني لكرة القدم يهدفون لتطوير لائحة الاحتراف من خلال عقد عدة اجتماعات بذوي الخبرة في المجال من الاتحادات الخليجية المجاورة. وقال البوعينين:” نهدف إلى تطوير لائحة احتراف اللاعبين في الاتحاد البحريني. وكان الاجتماع الذي عقدته بخالد شكري يهدف لعرض بعض الأفكار ومناقشتها للاستفادة من خبرته في هذا المجال، وأيضاً لمعرفة آلية تطبيق الاحتراف في المنافسات السعودية”.

وكان الاتحاد البحريني لكرة القدم قد وجه دعوة رسمية إلى خالد شكري من أجل الحضور للبحرين والاطلاع على لائحة الاحتراف الحالية والتشاور حول الفائدة التي جنتها الكرة الخليجية منذ فتح باب الاحتراف قبل نحو 15 عاماً.

وأضاف الأمين العام المساعد: ”من أهدافنا أيضاً في اتحاد القدم الاستماع إلى ذوي الخبرة في المجال من كل الاتحادات الخليجية المجاورة في طريقنا نحو إيحاد لائحة تضمن حقوق اللاعبين وحقوق الأندية، وتسهم في رفع وتيرة التنافس الرياضي في البحرين عموماً ومنافسات كرة القدم خصوصاً”.

وأكد البوعينين أن وجود لائحة احتراف صلبة تعتمد على تأمين مستقبل اللاعبين المحليين والأجانب من خلال حفظ حقوقهم يساعد في رفع المستوى الفني لأي منافسة، لافتاً إلى أن الاتحاد البحريني لكرة القدم برئاسة الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة حريص على الارتقاء باللعبة سواء في المنافسات المحلية أو على مستوى المنتخبات الوطنية بكل درجاتها.

وتابع قائلاً: ”لدينا عدد من المشاريع والأفكار التطويرية للعبة كرة القدم في البحرين، منها إيجاد لائحة احتراف قوية، وهذا ليس تقليلاً من اللائحة المتبعة حالياً ولكننا نريد الأفضل، ومن خلال اجتماعي بخالد شكري تعرفت على العديد من الأمور التي أرى أنها ستطور احتراف اللاعبين لدينا، وخصوصاً أنها طورت اللاعبين السعوديين فنياً وثقافياً”.

وزاد :” بلا شك من أسباب التطور المحلوظ في مستوى الدوري السعودي هو فتح باب الاحتراف، ووجود لائحة تحفظ حقوق اللاعبين والمدربين سواء محليين أو جانب إلى جانب حفظ حقوق الأندية وهذا الأهم. وما نتطلع إليه في البحرين هو رفع القيمة الفنية للدوري من خلال تأمين مستقبل اللاعبين وحفظ حقوقهم المالية والمعنوية، وهذا العمل سنجني ثماره في المستقبل القريب متى ما تم تطبيقه بالشكل الأمثل”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى