الرياضة العالمية

التاريخ يعاند أتلتيكو مدريد أمام برشلونة

تشهد الجولة الحادية والثلاثون من الدوري الإسباني لكرة القدم السبت قمة بين برشلونة المتصدر ومطارده أتلتيكو مدريد اللذين تفصل بينهما ثماني نقاط قبل ثماني مباريات من نهاية الموسم، وبينهما أيضا نجم متفوق هو ليونيل ميسي، وآخر اسمه أنطوان غريزمان آثر ألا يكون زميله في النادي الكاتالوني.

ويدخل الفريقان مباراة ملعب كامب نو بعد نتيجتين مختلفتين في الجولة الماضية، فبرشلونة انتزع تعادلاً صعباً من مضيفه فياريال 4-4، بينما حقق أتلتيكو فوزاً على ضيفه جيرونا بثنائية نظيفة.

وسيحسم برشلونة بحال فوزه السبت، وجهة اللقب بشكل كبير، لاسيما وأن المباريات المتبقية له هذا الموسم هي في متناوله على الورق، ولأن التاريخ الحديث لا يقف إلى جانب أتلتيكو الذي لم يتمكن في هذه المرحلة من الموسم من تخطي منافسه متى بلغ الفارق بينهما ثماني نقاط.

ففي موسم 2015-2016، تساوى أتلتيكو مع برشلونة قبل مباراتين من نهاية الموسم، مقلصاً الفارق من تسع نقاط، لكن النادي الكاتالوني تمكن من حسم اللقب لصالحه.

وفي 2007-2008، فصلت ثماني نقاط بين الفريقين قبل نهاية الموسم بثماني جولات، وتساويا قبل المباراة الأخيرة، لكن برشلونة خرج متفوقاً، وأنهى الموسم حينها ثالثاً وأتلتيكو رابعاً.

سبق وأن ألتقيا الفريقان في 163 مباراة بالدوري الإسباني، تمكن برشلون من الفوز في 73 مباراة، فيما نجح أتلتيكو في الفوز بـ50 مباراة، في حين كان التعادل حاضراً في 40 مواجهة.

وشهد ملعب كامب نو على 81 مواجهة سابقة بين الفريقين، حقق أصحاب الأض الفوز في 49 مباراة، وتلقى الهزيمة في 13، فيما كانت نتيجة التعادل حاضرة في 19 لقاء.

ويتصدر النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي صدارة هدافي تاريخ مواجهات الفريقين، برصيد 28 هدفاً من 37  مباراة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق