الرياض

التعاون يخسر البخيت على طريقة أبو هشهش

بعد أن أتم فريق الفيصلي التعاقد مع المحترف الأردني بصفوف التعاون المهاجم ياسين البخيت والذي سجل نجاحات جيدة مع التعاون خلال مشاركته له جزء من الموسم الرياضي الحالي وأظهر خلالها قدرات فنية جيدة، وإمكانات عالية فكان له إسهام واضح في بعض النتائج الإيجابية لفريقه بشهادة النقاد، والمتابعين، ويأتي التفريط التعاوني بالبخيت على طريقة التفريط بالأردني السابق الدولي شادي أبو هشهش الذي حقق نجاحاً مذهلاً مع التعاون الموسم الفارط، وكان العلامة الفارقة، والرقم المميز وسط ميدان الفريق بل كان السد المنيع أمام الدفاع التعاوني الذي تتكسر على أقدامه الكثير من كرات المهاجمين حيث سارع فريق الفتح في استقطاب أبو هشهش فحقق معه النجاح الكامل، وكان أحد عوامل تميز الفتح، وتطور مستواه هذا الموسم حيث أضحى الاسم الأبرز، والأهم الذي يعتمد عليه الجبال في خطته داخل الميدان.

التفريط التعاوني بأبو هشهش، وبعده بالبخيت يأتي ليكمل مسيرة الإنكسار التعاوني الذي حدث للفريق هذا الموسم، وجعله يقدم أسوأ مستوياته، ومواسمه منذ زمن بدلالة أنه نجا من السقوط نحو دوري الدرجة الأولى في الجولة الأخيرة من الدوري، وبهدية من النصر الذي كسب القادسية ليعلن بقاء التعاون.

جماهير التعاون أظنها سوف تطالب القائمين على الفريق الكروي باستقطاب عدد من الأسماء البارزة سواء على المستوى المحلي أو الأجنبي ليشكلان قوة إضافية للفريق لضمان حضور فاعل في دوري زين للموسم المقبل لمسح إخفاق الموسم الحالي، وتجاوز تبعاته الفنية، والنفسية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى