الأخبار المحليةالأهليالإتحادالشبابالهلال

الشباب والهلال للكبار فقط .. الاتحاد مرشح لتعميق جراح الوحدة .. والأهلي ضيف ثقيل على الفيصلي

يسعى الشباب حامل اللقب الى تقليص الفارق مع الفتح المتصدر، في  مباراة قمة بين الفريقين اليوم الاثنين في اطار مباريات الجولة السابعة لدوري زين  للمحترفين على استاد الملك فهد الدولي بالرياض .

وأعطت عودة الهداف الارجنتيني  سيباستيان تيجالي الى المران الجماعي دفعة الى الشباب ، لكن جزءا من تفكير المدرب  البلجيكي ميشيل برودوم سيكون على الأرجح في كيفية تدعيم الدفاع لاحتواء هجوم الهلال .

وتعافى المهاجم الارجنتيني تيجالي ، الذي سجل اربعة أهداف مع ناديه الجديد عقب انتقاله من الاتفاق هذا الصيف ،  من اصابة طفيفة وسيكون على الأرجح في تشكيلة الشباب الأساسية .

لكن في ظل تلقي شباك الشباب الذي يملك 13 نقطة تسعة أهداف في ست مباريات   وهو أكثر من نصف عدد الأهداف التي استقبلها في 26 مباراة في طريقه لاحراز اللقب الموسم الماضي – سيفكر برودوم كثيرا في حلول جديدة لابطال مفعول هجوم الهلال المتألق بقيادة هدافه البرازيلي ويسلي لوبيز.

ومن ضمن الحلول التي يرجح ان يلجأ اليها المدرب البلجيكي الذي قاد الشباب للقب الدوري الموسم الماضي  مواصلة اللعب بثلاثة مدافعين بدلا من طريقته التقليدية التي تعتمد على قلبي دفاع.

ومنح برودوم فرصة المشاركة لأول مرة هذا الموسم الى عمر الغامدي (31 عاما) صاحب الخبرة الكبيرة في الفوز على الرائد الأسبوع الماضي ليلعب في مركز الظهير الثالث ومن المرجح ان يشركه المدرب البلجيكي مرة أخرى بجانب قلبي الدفاع التقليديين نايف القاضي ووليد عبد ربه أمام الهلال.

وعلى  الجانب الاخر سيأمل الهلال الذي يملك 11 نقطة في المركز الثالث ان يحقق فوزه الثالث على التوالي في الدوري ليتجاوز سريعا اثار الخسارة 1- صفر أمام اولسان في كوريا الجنوبية في ذهاب دور الثمانية لدوري أبطال اسيا يوم الاربعاء الماضي .

وبالنسبة للبعض من مشجعي الهلال لا يبدو الفريق مقنعا تحت قيادة مدربه الفرنسي الجديد انطوان كومبواريه رغم انه استعاد القليل من توازنه في الدوري بفوزه على الغريم التقليدي النصر ثم الشعلة في اخر مباراتين له عقب بداية مهتزة حقق فيها انتصارا واحدا في أول اربع مباريات.

وأعاد كومبواريه   مدرب باريس سان جيرمان السابق   نواف العابد الى المران مع الفريق الأول مؤخرا وقد يستعيد لاعب الوسط الدولي موقعه في التشكيلة الأساسية أمام الشباب بعد غيابه عن المباريات الاربع الاخيرة للهلال في كل المسابقات لأسباب تتعلق بالانضباط.

ورغم ان البرازيلي  ويسلي لوبيز  الذي انضم الى الهلال هذا الصيف قادما من فاسلوي الروماني سجل سبعة من بين 16 هدفا للبطل السابق في أول ست مباريات بالدوري إلا ان كومبواريه ألقى باللوم على افتقار  لاعبيه للحسم أمام المرمى في الهزيمة أمام اولسان في دوري الأبطال.

ومن المتوقع ان يواصل كومبواريه الاعتماد على الكوري الجنوبي يو بيونج سو في الهجوم بجانب ويسلي وهو ما سيؤدي الى جلوس ياسر القحطاني  الذي سجل ثلاثة أهداف في الدوري هذا الموسم – على مقاعد البدلاء.

وعلى   ستاد الأمير عبدالله الفيصل بجدة  يلتقي   فريقا الاتحاد والوحدة ، ويتطلع كل فريق إلى تحقيق الفوز رغم تباين الطموح بينهما ، حيث يسعى الاتحاد إلى تحقيق فوز جديد والبقاء ضمن كوكبة المقدمة والمنافسة بقوة على الصدارة والمحافظة على سجله خاليا من الهزائم ، في حين يأمل الوحدة في تحقيق المفاجأة وإيقاف مسلسل نزيف النقاط والهروب من مركز المؤخرة . وعطفا على مستويات ونتائج الفريقين في الجولات الفارطة فإن كفة الاتحاد هي الأرجح وسيكون الأقرب لتحقيق الفوز .

الاتحاد يدخل المباراة وهو في المركز الرابع برصيد 11 نقطة جمعها من 5 مباريات حيث فاز في 3 وتعادل في اثنتين وله مباراة مؤجلة أمام الأهلي ، ويتطلع الفريق الذي قدم مباراة كبيرة في دوري أبطال آسيا آخر الأسبوع الماضي إلى مواصلة مستوياته الجيدة واستغلال ظروف الوحدة الذي يعاني من عدة مشاكل فنية وتحقيق الفوز الذي سيدفعه للمقدمة ويبقيه في معترك الصراع على الصدارة . ومن المتوقع أن ينهج المدرب الأسباني راؤول  كانيدا أسلوبا هجوميا لحسم المباراة في وقت مبكر لاسيما وأنه يملك عناصر مميزة تجمع بين الخبرة والمستوى الفني ويأتي في مقدمتهم محمد نور ونايف هزازي وسعود كريري وأسامة المولد والبرازيلي دي سوزا والكاميروني موديست إمبامي والأردني أنس الشربيني .

أما الوحدة فيدخل المباراة وهو في المركز الأخير بنقطة واحدة حققها من تعادل وحيد مقابل 5 هزائم ويأمل الفريق الذي تعاقد مع جهاز فني تونسي لقيادته في المرحلة المقبلة إلى وضع حد للتفريط في النقاط وتحسين الصورة على أمل استعادة جزء من مستواه والابتعاد عن المركز الأخير الذي لا يتناسب مع سمعته وعراقته . ويدرك المدرب صعوبة المهمة وقوة المنافس ولهذا فإنه سيلعب بطريقة دفاعية مع الاعتماد على الهجمات المرتدة . ويبرز في الفريق حارسه عساف القرني وعبدالخالق برناوي وسلمان المؤشر ومهند عسيري والمالي سيكو دويمبا .

ويحل فريق الأهلي ضيفا على فريق الفيصلي في مدينة الأمير سلمان الرياضية بالمجمعة  , الفيصلي يمر بظروف صعبة حيث يقدم الفريق مستويات فنية عالية ولكن نتائجه لا ترضي محبيه وعشاقه حيث لم يحقق إلى الآن أي انتصار وفي رصيده نقطتان فقط بتعادلين أمام الاتحاد والاتفاق ويقبع في المركز الـ 13 بينما فريق الأهلي الذي يحل ضيفا ثقيلا فهو بالمركز السابع برصيد 8 نقاط .

المدرب البلجيكي مارك بريس المدير الفني للعنابي سعى خلال الايام الماضية لتصحيح المشاكل الدفاعية والهجومية وتطبيق جمل تكتيكية التي يعتمد عليها كثيرا وهي الكرات الساقطة خلف المدافعين والكرات العرضية , ويبرز في قائمة الفيصلي نابي سوما وياسين بخيت واسماعيل العجمي والخراشي , ومن جانب الاهلي الذي عاد من مشاركة آسيوية بتعادل في ايران أمام فريق سباهان ويسعى لكسب المباراة للاقتراب من الصدارة .. و قد يريح المدرب جاروليم بعض اللاعبين المهمين في الاهلي لعدم تعرضهم للإجهاد البدني ومن الممكن أن يشرك في الهجوم فيكتور سيموس حيث لم يشارك في اللقاء الماضي وعيسى المحياني , ويعتمد في صناعة اللعب على موراليس وتيسير الجاسم ودفاعيا قد يشرك عقيل بلغيث بجانب كامل الموسى.

مقالات ذات صلة

‫8 تعليقات

  1. الشباب والهلال

    مشكلة الفريقين هجوووم قوي بدون دفاع قوي

    بس الفووووز باذن الواحد الاحد شبابي

  2. اتمنى نشوف مباراه حلوه وبعيده عن الخشونه من لاعبين الشباب وباذن اللي ماتنام عينه الفوووز يكون للزعيم بنتيجه ترضي جماهير وعشاق الزعيم

  3. بالتوفيق للهلال اتوقع ان هاذي المباراة راح تكون مباراة ممتعة وحلوة بفوز الهلال ان شاء الله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى