الإقتصادية

الشعلة يحتفل .. دمعة بقاء.. وفرحة صعود

احتفلت إدارة الشعلة أمس الأول، بصعود الفريق إلى دوري زين السعودي الموسم المقبل، وقبله حصوله على درع دوري الدرجة الأولى في الصالة الرياضية في النادي، بحضور الأمير عبد الإله بن عبد الرحمن، إلى جانب عدد من أعضاء شرفه القدامى والحاليين وعدد من رجال الأعمال. من جهته، ثمن الأمير عبد الإله بن عبد الرحمن وقفة محافظ الخرج مع النادي ومساهمته في صعود الشعلة، كما أعلن عن تبرعه بمبلغ 50 ألف ريال، مطالباً رجالات الشعلة بالوقوف خلف الفريق الذي تنتظره مرحلة صعبة في دوري زين. وكان المركز الإعلامي في النادي قد بث فيلما وثائقيا بعنوان “بين دمعة بقاء .. وفرحة صعود”، عرض فيه مسيرة الإدارة الحالية برئاسة فهد الطفيل منذ تسلّمها دفة القيادة حتى أعلن الشعلة بطلا لدوري الدرجة الأولى، كما تخلله عدد من اللقاءات مع من ساهموا في صعود الفريق، إضافة إلى احتوائه على أهداف الموسم الحالي. وفي المقابل، قدم عبد الله خفران قائد الفريق شكره لإدارة النادي وجميع من تعاون معهم وساندهم في مسيرة الفريق في الدوري، مؤكدا أن المشوار إلى دوري زين لم يكن مفروشا بالورد، وخلاله بذلوا جهودا كبيرة حتى تكللت بالنجاح. وأكد أن التأهل ليس نهاية المطاف أو منتهى طموح الفريق الذي ينتظره تحد خاص في الدوري بين الأندية الكبيرة، متمنيا أن ينجحوا في البروز بشكل مميز ويحتلوا مكانة مرموقة في مقدمة الترتيب.

ووجد أوبريت إنشادي بعنوان “شعلاوي” كلمات علي الحزمي وألحان وهندسة صوتية عبد الرحمن العتيبي وإخراج مازن العسرج، إعجابا كبيرا من الحضور الذين تفاعلوا معه بصورة لافتة. وأختتم الحفل بتكريم إدارة النادي لأعضاء الشرف والداعمين والإعلاميين وكل من ساهم في صعود الفريق، كما قدمت عدد من الأندية إهداءات لها. يذكر أن التبرعات التي قدمت للنادي في الحفل لم تتجاوز 100 ألف ريال، حيث تبرع طفيل الطفيل بمبلغ 20 ألف ريال، محمد بن سيف السبيعي 20 ألف ريال، زيد الخرعان 20 ألف ريال، وقدم عضو شرف رفض ذكر اسمه عشرة آلاف ريال، إلى جانب التبرع السابق للأمير عبد الإله بن عبد الرحمن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى