الإتفاقعكاظ

الصقري يعتذر عن الاستمرار ولازاروني يتسلم مستحقاته ويغادر

أبلغ مصدر اتفاقي «عكاظ» أن اللاعب صالح الصقري اعتذر عن مواصلة المشوار مع الفريق الاتفاقي، بعد أن وقع معه في فترة الانتقالات الشتوية، مضيفا أن اعتذار الصقري جاء بعد أن وصل لمرحلة من التشبع، حيث فضل المغادرة لمدينة حائل مسقط رأسه لمزاولة أعماله الخاصة هناك، وقال أن اللاعب غادر قبل نهاية الموسم، وعقب انتهاء مشاركة الفريق الاتفاقي في مباريات دوري زين للمحترفين، بعد أن لعب مباريات محدودة مع الفريق الذي انتقل إليه قادما من نادي الاتحاد إثر استغناء إدارة نادي الاتحاد برئاسة اللواء محمد بن داخل عنه في فترة الانتقالات الشتوية إلى جانب عدد من لاعبي الفريق.
ومن جانبه كشف عبد العزيز الدوسري رئيس نادي الاتفاق، أن الصقري قدم لإدارة النادي قبل نهاية الموسم الماضي اعتذاره عن مواصلة المشوار مع الفريق في الموسم القادم، وأوضح أن إدارة ناديه قبلت اعتذاره وقدمت له كافة مستحقاته المالية. وعن سبب الاعتذار أشار الدوسري إلى أن الصقري شرح لإدارة النادي ظروفه العائلية في حائل وأعماله الخاصة، كما أنه لم يشارك الفريق إلا في عدد محدود من المباريات ولم يستفد منه الاتفاق في ظل وجود أكثر من لاعب يلعب في نفس الخانة.
وعن استضافة الفريق الاتفاقي للمبارة النهائية في بطولة كأس الاتحاد الآسيوي التى يشارك بها الفريق كممثل للمملكة في تلك البطولة قال: استضافة المباراة النهائية ليس برفع خطاب كما كان سابقا، مشيرا إلى أن استضافة المباراة النهائية بالقرعة، كما بين أنه في منتصف شهر يونيو ستجري قرعة البطولة في مقر الاتحاد الآسيوي ما بين مجموعتين وستلعب مباريات دور الأربعة عن طريق الذهاب والإياب على أن تكون المباراة النهائية أما على أرض (أ أو ب) وقال إن إدارة الاتفاق لم ترفع خطاب استضافة المباراة النهائية كما يقال، على اعتبار أن هذا النظام كان سابقا ومعمول به في الاتحاد الآسيوي.
من جهة ثانية، غادر مساء أمس الأول آخر لاعبي الفريق الاتفاقي الأجانب البرازيلي برونو لازاروني الدمام، بعد أن أنهت إدارة النادي عقده مع نهاية الموسم الحالي بسبب الإصابة التي يعاني منها وسلمته إدارة النادي كافة مستحقاته المالية قبل المغادرة، وبين المصدر أن إدارة النادي لديها الرغبة في تدعيم صفوف الفريق بلاعبين في خانة الدفاع وصانع العاب في فترة الانتقالات الصيفية، نافيا مفاوضة إدارة النادي للاعب الأهلي حسن الراهب الذي استغنت عنه إدارة ناديه نهاية الموسم الحالي.
من جانب آخر، أكد حارس الاتفاق محمد خوجه أن مشواره الاحترافي مع النادي انتهى في آخر مباراة خاضها مع الفريق أمام السويق العماني في بطولة كأس الاتحاد الآسيوي قبل أسبوع من الآن ، مشيرا إلى أن إدارة نادي الاتفاق برئاسة عبدالعزيز الدوسري لم تفتح معه باب المفاوضات بعد انتهاء مشواره مع الفريق مبدية رغبتها في بقائه من عدمه حتى اللحظة.
وكشف خوجه الذي يتواجد حاليا في دبي عن تلقيه في الآونة الأخيرة ثلاثة عروض احترافية جميعها من أندية تلعب في دوري زين للمحترفين فريقان منها من المنطقة الغربية أحدهما الوحدة، وفريق من منطقة القصيم ، مشيرا إلى أنه التقى في الآونة الأخيرة عضو شرف بارزا في أحد تلك الأندية الثلاثة مبينا أنه خلال الأيام العشرة المقبلة سيتخذ القرار والوجهة المقبلة لإكمال مسيرته الاحترافية. مضيفا أن جواز سفره لا زال لدى إدارة نادي الاتفاق لإخراج تأشيرة للأراضي الألمانية حيث سيقيم بها الفريق الاتفاقي معسكرا إعداديا للموسم المقبل .
وكان محمد خوجه قدم لنادي الاتفاق قبل ثلاثة أعوام من نادي الشباب، ووقع عقدا احترافيا مع النادي انتهى بنهاية الموسم الحالي، ولم يشارك الفريق إلا في عدد قليل من المباريات في دوري زين للمحترفين. وكان هناك عدم رضا من قبل محبي النادي وجماهيره على الأداء الذي يقدمه مع الفريق وكان قد تعرض في الموسم قبل الماضي للضرب من أحد جماهير نادي الاتفاق الغاضبة بعد خسارة الفريق مباراة أمام فريق هجر انتهت بنتيجة ثلاثة أهداف حيث حملته الجماهير الاتفاقية مسؤولية تلك الخسارة الثقيلة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى