الأخبارالأخبار المحلية

الفتح يخسر من فولاذ الإيراني بضربة جزاء

أحرز فولاذ خوستان الإيراني هدفا من ركلة جزاء ليفوز 1-صفر على ضيفه الفتح السعودي في دوري أبطال آسيا لكرة القدم اليوم الثلاثاء.

وجاء هدف المباراة الوحيد عن طريق القائد باختيار رحماني من ركلة جزاء نفذها قبل نحو عشرين دقيقة من نهاية اللقاء.

وفي الدقيقة الخامسة والأخيرة من الوقت المحتسب بدل الضائع كاد الفتح أن يسجل أول هدف له على الإطلاق في دوري الأبطال لكن لاعبه عبد العزيز أبو شقرة سدد الكرة فوق المرمى مباشرة من مدى قريب.

وأصبح رصيد فولاذ أربع نقاط في المركز الثاني بالمجموعة الثانية متأخرا بفارق الأهداف عن الجيش القطري الذي فاز 2-1 على مضيفه بونيودكور الأوزبكي في وقت سابق اليوم.

وتلقى الفتح ضربة كبيرة في البداية عندما أصيب صانع اللعب البرازيلي إيلتون جوزيه وشارك مبارك الأسمري بدلا منه بعد مرور عشر دقائق من بداية اللقاء.

ورغم ذلك كاد الكونجولي دوريس سالومو أن يتقدم بهدف عندما تلقى تمريرة من اللبناني محمد حيدر لكن حارس مرمى أصحاب الأرض تصدى للكرة في الوقت المناسب في الدقيقة 12.

واحتسبت ركلة جزاء لفولاذ بعدما لمست الكرة يد الأسمري قبل أن ينفذ رحماني ركلة الجزاء على يمين الحارس علي المزيدي الذي اتجه إلى الناحية الأخرى.

وبقي الفتح حامل لقب الدوري السعودي في المركز الرابع وله نقطة واحدة لكنه لم يسجل أي هدف في مباراتين.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق