الأخبار المحلية

الفتح يسعى للتغريد بالصدارة على حساب عنابي سدير.. والرائد يستضيف الشعلة في مواجهة متكافئة

يحل  فريق الفتح مساء  اليوم الخميس ضيفاً  ثقيلاً على الفيصلى ضمن مباريات الجولة التاسعة من دوري زين السعودي للمحترفين حيث سيكون ملعب مدينة الأمير سلمان بن عبدالعزيز الرياضية بالمجمعة مسرحا  للقاء.

الفريقان يدخلان المباراة بطموحات مختلفة  بحثاً عن الانتصار ،  حيث تجمع المواجهة بين متصدر الدوري وصاحب المركز الثالث عشر    .

الفيصلي  المستضيف يبحث عن الفوز الاول له  خلال الموسم الحالي ،  بعد سلسلة الخسائر المتتالية التي تعرض لها.

في المقابل يدخل الضيوف المباراة بكل ثقة من أجل  مواصلة  سلسلة الانتصارات  وتعزيز  الصدارة  .

الفتح يدخل  المباراة  بحثاً عن النقاط الثلاث للمحافظة على صدارته ومواصلة الفارق النقاطي  بينه وبين أقرب منافسيه  .

ويفتقد الفتح لخدمات لاعب خط الوسط حسين المقهوي   و  لاعب خط المحور مبارك الأسمري بداعي الإصابة كما ان بعض لاعبي الفريق يعانون الارهاق جراء المشاركة  في كأس  الاتحاد العربي .

الفتح يسعى  لإثبات الوجود وتأكيد الحضور القوي فكل ذلك يعتمد على مدى  الاتزان الذي  سيكون عليه لاعبي  الفتح داخل   الملعب.

المدير الفني التونسي   فتحي الجبال  لجأ خلال الفترة الماضية على تصحيح الأخطاء التي وقع بها الفريق  و وضع  التكتيك المناسب وركز على تفعيل الترابط بين لاعبي فريقه .

ومن المتوقع أن يدخل  الفتح  المباراة  بتشكيلة مكونة من عبدالله العويشير للذود عن مرماه وأمامه الرباعي المكون من عبدالعزيز بوشقراء وبدر النخلي وكيمو سيسوكو وعدنان فلاته وفي خط المنتصف الأردني شادي أبوهشهش وفايز العلياني وألتون جوزيه وحمدان الحمدان وربيع سفياني وفي المقدمة وحيداً الكنغولي دوريس سالومو.

عنابي سدير  عينه على نقاط  المواجهة لإيقاف النزيف الذي يعاني منه الفريق   على أمل ان تكون  طوق النجاة من شبح الهبوط الذي بات يهدد  الفريق مع اقتراب   الدور الأول على الانتهاء .

لاعبو فريق الفيصلي يدركون   أهمية  الفوز  لكي تكون نقاط المباراة    نقطة تحول إيجابية نحو طريق العودة.

المدير الفني البلجيكي  للفيصلي  مارك بريس  عمد خلال الفترة الماضية على تصحيح الأخطاء التي وقع فيها لاعبو فريقه وإيجاد الحلول المثالية لاختراق دفاعات   الفتح ،  ومن المتوقع ان يخوض الفيصلي  بتشكيلة مؤلفة   من تيسير آل نتيف في حراسة المرمى و في الدفاع  محمد سالم وربيع الموسى وفهد عداوي ومحمد جحفلي  وللوسط عمر عبدالعزيز وسلطان النمري وإسماعيل العجمي وعواد العنزي وكريستوف جروندن   وفي المقدمة وحيداً نابي سوماه.

وفي مباراة اخرى يشهد ملعب  ستاد مدينة الملك عبدالله الرياضية ببريدة لقاء متكافئ يجمع بين الرائد والشعلة   .

والنقاط الثلاث الني يبحث عنها كل فريق ستلعب دورها إلى حد  بعيد في إشعال فتيل الإثارة  بين الفريقين لاسيما وأن الرائد صاحب الأرض والجمهور يسعى لمصالحة جماهيره بعد الخسارة الثقيلة التى تعرض لها في مباراته الماضية أمام الهلال والحال نفسه يحسب لفريق الشعلة الذي يريد تعويض خسارته في مباراته الماضية أمام الشباب.

ويدخل الرائد  المباراة وهو يقبع في المركز الثامن برصيد 10 نقاط  جمعها حصيلة فوزه 3  مباريات وتعادله في مباراة فيما خسر 4 مباريات وله من الأهداف 7 وعليه 16 هدفاً .

وفي المقابل يدخل الشعلة المباراة وهو يقبع في المركز التاسع ب 9نقاط حصيلة فوزه في 3 مباريات فيما خسر الشعلة في 4 مباريات ولم يتعادل في أي مباراة .

والشعلة الذي يقوده المدرب المصري محمد صلاح يبرز في صفوفه بشكل لافت المحترف المغربي حسن الطيروبرج معوضة ومشعل الموري .

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى