الرياضة العالمية

الفياض يرد : لايوجد اي شخص فوق الانتقاد .. ولو كنت ابحث عن مصلحتي الشخصية لقبلت عروض إدارة التضامن

خاص – في استمرار لردود الفعل على مقال الكاتب هادي الفياض في صحيفة الرياضي السعودية بعنوان اندية صفر على الشمال وفي رد على حديث رئيس نادي التضامن عبدالله الشمري قال الكاتب هادي الفياض في تصريح خاص لصحيفة الجماهير :” أنه رجل مهني وكاتب في الرياضة السعودية لما يقارب 7سنوات ومقالي الاخير الذي كان بعنوان (اندية صفر على الشمال) لايوجد فيه إساءة تجاة نادي التضامن ولو كانت هناك اي أساءت الى اي نادي فلن تنشر صحيفة الرياضي المقال ولابد ان يعلم رئيس نادي التضامن الاستاذ عبدالله الشمري انه لايوجد احد فوق الانتقاد ومن حق اي صحفي ان يتحدث بما يراة مناسب ولا يوجد اي شخص فوق الانتقاد فسبق ان تم انتقاد راس الهرم الرياضي الامير نواف بن فيصل الرئيس العام لرعاية الشباب والاستاذ احمد عيد رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم. ”

واضاف :”استغرب ردة الفعل السلبية من قبل رئيس نادي التضامن برغم ان المقال كان يتحدث عن اندية الحدود الشمالية نادي التضامن ونادي عرعر بصفة عامه ولم ينزعج نادي عرعر من هذا الامر لان هذه هي الحقيقة وانا عندما قمت كتابة هذا المقال كانت ابحث عن مصلحة كرة الشمال ولو كنت ابحث عن المصلحة الشخصية لقبلت عروض ادارة التضامن التى سبق ان عرضت على ثلاث مرات للعمل في النادي ورفضت هذة العروض لانني كنت اعلم ان هناك من هو أكفاء من هادي الفياض في هذا المنصب. ”

وبخصوص رسائل التهديد من قبل رئيس نادي التضامن عبدالله الشمري للفياض قال :” تم اتخاذ الإجراءات الرسمية وتم رفع شكوي لمكتب الرئيس العام لرعاية الشباب ولن اتحدث عن هذا الامر لانه اصبح من شأن الجهات المختصة. ”

أما بخصوص ماطالبه رئيس النادي من الكاتب بانه يجب تبادل الاحترام فرد الفياض:” بأنه هو من يجب عليه بأن يحترم الجميع فلا اعتقد برسائله أية احترام بل كانت في منتهى الاسفاف اللفظي فلا أعرف عن اي احترام يتحدث ؟ ويشير أيضا بأنه يحترم الجميع ويقدر كل من خدموا الرياضة ولكنه أوضح بان البعض لايفرّق بين الانتقاد والانتقام ، فهذه معضلة فكرية تحتاج لتنقيح. .

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. عيييييييييييييب الكلام هذا.. رجال باشنابها تتصرف زي عيال الابتدائية، اذا مافي عمل او شي يقال في الصيف على الاقل وخلوا انفسكم مشغولين بقضية اخواننا في سوريا بدل ذا الكلام اللي مالنا فيه ولا منفعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى