الرياض

القرون يستعرض خطة الصعود أمام إدارة القادسية

عقدت ادارة القادسية اول من امس “الاثنين” اجتماعا لها بالنادي بحضور رئيس النادي عبدالله الهزاع وأعضاء المجلس باستثناء محمد الرتوعي الذي تجاهلت الادارة دعوته لحضور الاجتماع والمشاركة في مناقشة اوضاع النادي المختلفة على المستوى المالي والرياضي والإداري.

واستعرض مستشار الادارة احمد القرون خطة الصعود للفريق وإعداده للموسم المقبل، بناء على رؤية فنية اعدها، غير ان هذه الرؤية لم تكشف عن الاسماء التي يحتاجها الفريق بعد بيع عقود عدد من اللاعبين، ولم يناقش الاعضاء هذه الخطة واجلوا ذلك الى الاجتماع المقبل لمناقشة الملفات بالنادي كافة والإعداد للجمعية العمومية التي تم اعتماد موعد انعقادها في السادس من شهر رمضان المقبل.

وتجاهلت الادارة القدساوية في جلستها التطرق الى الوضع المالي والصفقات التي تمت أخيرا، وكان هذا الحدث الذي لم يبرح الاعلام يكتب عنه بالنسبة للإدارة، غير مهم مناقشته وطرحه امام الاعضاء.

من جهة ثانية وافق المجلس على عقد اجتماع مع اعضاء الشرف بيد انه لم يتحدد موعده وترك ذلك للمنسق مع الشرفيين حتى يتم الاعلان عن محاور الاجتماع بعد ان اكدت الادارة استمرارها وتمسكها بالفترة القانونية المتبقية من مدة رئاستها للنادي.

وفي شأن متصل، يبحث عبدالله الهزاع ومدير الفريق الى جانب المستشار احمد القرون ملف اختيار المدرب الجديد الذي سيخلف البرتغالي ماريانو والأقرب ان يكون عربيا. وعلى صعيد اللاعبين تلقى لاعبا الوسط فهد السبيعي وطلال الشمالي عرضين من الاتحاد وكاظمة الكويتي وهما بانتظار رد الادارة على طلب رفع عقد السبيعي والآخر توقيع عقد احترافي يؤمن مستقبله، وكشفت مصادر “دنيا الرياضة” أن الشمالي صارح الادارة بأمر احترافه او العودة للكويت واللعب لنادي كاظمة الذي قدم عرضا جيدا.

من جانبه؛ أكد عضو الإدارة المغيب عن الاجتماع محمد الرتوعي ل “دنيا الرياضة” أن عدم قدرة الهزاع ومؤيديه على مواجهته جعله غير مدعو لهذا الاجتماع وبقية الاجتماعات السابقة.

وقال: “استغرب كلام الهزاع حول عدم قدرة الشرفيين محاسبته وسحب الثقة منه لأن من يستطيع ذلك هو الامير نواف بن فيصل، ولما أرى أفعاله أتعجب أكثر فأنا عضو منتخب ومؤيد مع المجلس بموافقة الامير نواف الذي يدعم الأندية كافة وليس القادسية فحسب”.

وزاد الرتوعي: “انني لا استغرب حضور وكيل اللاعبين احمد القرون الذي لا اعرف من عينه مستشارا للإدارة كما قرأت في الصحف، ولم احضر للاجتماع كون الدعوة لم توجه لي في حين القرون تمت دعوته من قبل الهزاع”.

وكشف عن العديد من الأمور التي لم يستطع الهزاع الرد عليها خصوصا بعدما قام بتسديد بعض المستحقات لجهات خاصة وترك اللاعبين وحقوقهم حتى اللحظة، فهو نظر إلى مصلحته وأعضاء الإدارة على حساب حقوق اللاعبين والعاملين بالنادي الذين لم يستلموا حقوقهم لأكثر من سبعة أشهر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى