الرياضة العالمية

القضاء الأرجنتيني يلغي الانتخابات الرئاسية للاتحاد الكروي

قرر القضاء الأرجنتيني إلغاء انتخابات اختيار الرئيس الجديد لاتحاد الكرة في البلاد، والتي كان مقرر لها غداً الجمعة بعد قبوله طلبا بهذا الأمر مقدم من قبل أحد الأندية المشاركة في التصويت والداعمة لأحد المرشحين، مارسيلو تينيلي.

وصدقت محكمة الدرجة الأولى الوطنية على الطلب الاحترازي المقدم من نادي إندبيندينتي الذي يتخذ إقليم ميندوزا مقراً له والذي وصف الدعوة لعقد اجتماع للجمعية العمومية لاتحاد الكرة الأرجنيتني للتصويت على اختيار الرئيس الجديد بـ “الشاذة”، حسبما أفادت وسائل الإعلام المحلية.

ويتصارع على منصب رئيس الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم مرشحان، هما الرئيس الحالي للاتحاد لويس سيجورا ورجل الأعمال تينيلي نائب رئيس نادي سان لورينزو وأحد أشهر المذيعين في التلفزيون الأرجنتيني.

وعلى هذا النحو، أصبحت الكرة الأرجنتينية تواجه المجهول فيما يتعلق بتحديد موعد جديد للانتخابات بعد اجتماع الجمعية العمومية في 3 ديسمبر (كانون الأول) الجاري، من أجل نفس الغرض والتي ألغيت فاعليتها بعد حدوث خطأ في حصر الأصوات عندما تعادل المرشحان بواقع 38 صوت لكل منهما في حين كان إجمالي عدد الناخبين 75 فقط.

ومنذ ذلك الحين، لم يتم الاتفاق بشكل نهائي على الموعد الجديد لإقامة الانتخابات، بيد أن لويس سيجورا الذي تولى رئاسة الاتحاد الأرجنتيني في 30 يوليو (تموز) 2014، بعد وفاة خوليو جروندونا الرئيس السابق، يرغب في أن تقام غداً الجمعة.

فيما يرغب تينلي أن تقام هذه الانتخابات بين يومي 28 و29 ديسمبر (كانون الأول) الجاري، حيث تعود رغبته في تأجيل الانتخابات إلى عدم قدرة رودولفو دونفريو رئيس نادي ريفر بليت الذي يدعمه على الحضور إذا أقيمت غداً بسبب تواجده مع ناديه في اليابان للمشاركة في بطولة كأس العالم للأندية حيث لن يتمكن من العودة قبل الـ 20 من الشهر الجاري.

وعرض سيجورا أن يغيب أيضاً نادي أرخينتينوس جونيورز الذي كان يترأسه حتى العام الماضي والذي يتمتع بدعمه عن حضور الانتخابات في مقابل أن تعقد غداً الجمعة ولا يتم تأجيلها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى