الرياضة العالمية

اللعب المالي النظيف يؤخر إنتقال نيمار لـ سان جيرمان !

ينتظر وكلاء أعمال النجم البرازيلي نيمار ضمانات من باريس سان جيرمان حول قدرة النادي الباريسي على دفع الشرط الجزائي في عقده مع برشلونة، دون التعرض لعقوبات من قبل الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا)، في إطار اللعب المالي النظيف، بحسب ما أشارت إليه وسائل إعلام فرنسية.

ويرغب ممثلو اللاعب، بحسب ما أفادته قناة “BFM TV” في الحصول على تأكيدات بخصوص قدرة سان جيرمان على دفع 222 مليون يورو، قيمة الشرط الجزائي، دون أن يكون مديناً بمبالغ أكبر من تلك التي يسمح بها “يويفا”، الذي يمنع أن يتخطى العجز المتراكم 30 مليون يورو خلال 3 مواسم.

وأضافت أن نيمار يشعر بالقلق من إمكانية تطبيق عقوبات رياضية على النادي الفرنسي، كإقصاءه من جميع المنافسات الأوروبية بدءاً من موسم 2018-2019، لذا فهو يرغب في ضمانات حول جدوى العملية.

وبدورها ذكرت صحيفة “ليكيب” الرياضية اليوم الثلاثاء: “تحقيق هذه المعادلة لن يكون سهلاً لبي إس جي”، وأن النادي الباريسي قد يضطر لفسخ عقود بعض لاعبيه الباهظة.

وتدور منذ أيام شائعات قوية حول رغبة نيمار (25 عاماً) في الخروج من عباءة الأرجنتيني ليونيل ميسي في برشلونة، والانتقال إلى النادي الباريسي الذي سيقود مشروعه الرياضي وسيجعله اللاعب الأعلى راتباً في العالم، ما قد يمهد له الأمور للفوز بجائزة الكرة الذهبية.

وأبدى مسؤولو برشلونة رفضهم التفاوض بشأن نيمار، مؤكدين أن هناك شرطاً جزائياً يمكن اللجوء إليه حال أراد أي ناد ضمه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى