الإقتصادية

المقبل : المتسلقون لعبوا بالقادسية

أكد عادل المقبل عضو شرف نادي القادسية والمرشح السابق للرئاسة, أنه لا يمانع أن يخوض انتخابات الرئاسة المقبلة متى ما انسحبت الإدارة الحالية, وقال :”طموحي ليس الرئاسة ومتى ما تم دخول أشخاص تخدم النادي وتنفذ كل الأمور وليس كلاماً على ورق فلا بد أن تكون هناك خطة عمل أولى تمكن الفريق من السير إلى الأمام”.

ورفض المقبل تسمية أي شخص يكون الأفضل لتقديم نفسه للرئاسة, وقال: ”يجب أن يكون جديرا بالثقة”, مؤكدأ أن حال الفريق في الفترة الحالية لا يسر جماهير النادي ويجب علينا الوقوف معه في الفترة المقبلة في منافسات دوري زين السعودي، وكلنا ثقة ببقاء الفريق خاصة أنه يملك لاعبين شباب ويحتاجون إلى الدعم من جميع الجهات”.

وأشار إلى أن الفريق لديه مباريات مهمة أمام هجر في الخبر والنصر في الرياض وكلتاهما مهمتان, وقال: ”سيكون الدعم أقوى بتجاوز الأزمة المالية والإدارية التي يعانيها الفريق، وبصراحة نحن لم نكن نريد الوصول إلى ما صرنا إليه الآن ولكن ماذا نقول؟ فالإدارة الحالية باعت بعض اللاعبين المهمين على خريطة الفريق، ووضح تأثير ذلك في مباريات الدوري وخسارتنا لعدة نقاط كنا الأجدر بها”.

 

ويحتل القادسية المرتبة الـ 13 في سلم ترتيب مسابقة دوري زين برصيد 17 نقطة وبفارق نقطة واحدة عن التعاون الـ 12 ويستعد الفريق لملاقاة هجر في الخبر بعد غد بينما سيلاقي التعاون مضيفه الفتح في إطار لقاءات الجولة الـ 25 من منافسات دوري زين السعودي.

وغابت الانتصارات عن الفريق في لقاءاته التسعة الأخيرة, إذ خسر في سبع لقاءات وتعادل في لقاءين.

وعن تأثير ما حدث وقت تجمعهم في النادي قبل عدة أشهر من اعتراضات قال: ”ما تم عمله كان لمصلحة النادي ومعرفة ما يحدث ووضع الفريق المالي إضافة إلى التخبط الإداري فنحن إذا لم نقف في هذا الوقت لمطالبتنا وقتها التاريخ لن يرحم وإذا كانت النتائج عكسية فسيلوموننا كثيرا على ذلك”.

وتساءل عادل المقبل أين المجلس الشرفي الذي وعدت الإدارة بتكوينه بعد ما حدث فلم يحدث وقال :”أعتقد أنه لن يحدث في الوضع الحالي في النادي” متمنيا أن يشاهد هذا المجلس في أسرع وقت إن حدث, وختم ”الكثير من الأشخاص دون التذكير باسم أي شخص يقف في النادي وذلك لمصلحته الشخصية والتسلق على أكتافنا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق