الأخبار المحليةمانشستر سيتي

الهزاع : لن أستقيل إلا بقرار جماعي ولازلنا نصحح أخطاء هبوط 2008

رفض عبدالله الهزاع رئيس نادي القادسية الانصياع للأصوات المطالبة باستقالته على خلفية وضع الفريق في دوري زين والمهدد فيه بشكل كبير بالهبوط مؤكدا أنه لازال يعمل هو وفريق إدارته على إعادة القادسية من وضعه السابق الذي تسبب بهبوطه في موسم 2008 إبان فترة رئاسية سابقة.

وقال الهزاع في مداخلة مع برنامج “في المرمى” على قناة العربية أنه سيقيم في نهاية الموسم عمله هو وأعضاء مجلس إدارته وسيجتمعون مع كبار أعضاء شرف القادسية لبحث الاستقالة أو البقاء وإكمال فترتهم الرئاسية.

وتحدث الهزاع حول الوضع الحالي لفريقه قائلاً :”لا أحد يرضيه ما يحصل للقادسية , نحن نعمل منذ 4 سنوات على إعادة القادسية من فترة مؤلمة كان يصارع فيها على الهبوط كل سنة مما أدى لهبوطه كما يذكر الجميع في 2008″.

واعتبر الهزاع ما يحدث للقادسية حاليا بأنه تراكمات من سنوات سابقة :”هي تراكمات , نحن أعدنا بناء الفريق ,  استلمنا الفريق ولم يكن فيه فئات سنية والآن ولله الحمد بعد 4 سنوات من إدارتي أقولها بكل فخر لدينا فرق سنية تنافس على بطولات الفئات السنية سواء البراعم أو الناشئين أو الشباب أو الأولمبي”.

وأضاف الهزاع :”النتائج التي حصلت هذا الموسم أعزيها لعدم التوفيق في بعض المباريات إما لسوء الحظ أو لقلة الخبرة خاصة أننا نملك لاعبين صاعدين أعمارهم دون الـ 23 سنة”.

وردا على من يطالبون باستقالته قال الهزاع :”من يريد مغادرتي فهذا ليس قراري بل هو قرار مجلس إدارة كامل , لن أغادر بدون الأخوة الذين يعملون معي والذين شاركوني المسؤولية”.

واعترض الهزاع على من يرون الفريق قد هبط بشكل كبير هذا الموسم قائلاً :”لازال لدينا مباراة أمام النصر , ربما بمشيئة الرحمن نتوفق فيها ويحالفنا الحظ”.

وأردف الهزاع :”على الجميع أن يتأكدوا بأننا سنعمل مافيه صالح القادسية سواء الاستقالة أو البقاء لكننا نشعر في داخلنا أننا أدينا ماعلينا حتى الآن”.

وتحدث الهزاع حول فترته الرئاسية :”هذه هي سنتنا الأولى بعد الانتخابات الأخيرة , لازال أمامنا 3 سنوات أو سنتين ونصف , لدينا قرار في نهاية الموسم بعد الاجتماع بكبار أعضاء الشرف لنحدد هل سنبقى أو سنستقيل”.

وأضاف الهزاع :”سننظر إلى تقييم عملنا هذا الموسم بشكل كامل , لن ننظر فقط لأداء الفريق الأول , بل سننظر لتقييم عملنا بشكل كامل بالإضافة لرغبتنا هل سنواصل أو لا , نحن منتخبين لأربع سنوات وإذا أردنا الخروج لن نخرج إلا بقرار جماعي بعد تقييم تجربتنا , ربما نستقيل حتى لو بقينا , وربما نبقى حتى لو هبطنا لنعيد الفريق من جديد””.

واختتم الهزاع حديثه قائلا :”هي احتمالات سندرسها في وقتها سواء في حال الهبوط أو في حال عدم الهبوط لكني متفائل بأننا باقون في دوري زين , أملي في شبابنا كبير بأننا سنتجاوز النصر ونتوقع أن تكون نتيجة الرائد والتعاون مفيدة لنا”.

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق