الرياضة العالمية

برشلونة : استثمرنا 700 مليون يورو في آخر 10 سنوات

قال نائب رئيس برشلونة جوردي موش إن “النادي يجب أن يكثف جهوده في خطط تطوير إستاد كامب نو لتعويض الخسائر في الإيرادات بسبب جائحة كوفيد-19”.

وأضاف موش إن تكلفة تحديث الإستاد التي تبلغ 815 مليون يورو (957 مليون دولاراً) سيستردها المشروع لاحقاً.

وأعلن برشلونة الإثنين اتفاقاً مالياً مع مجموعة غولدمان ساكس لتطوير الإستاد الشهير وزيادة سعته من 99 ألف مشجع إلى 105 آلاف مشجع. وإذا صدق أعضاء النادي الكاتالوني على الخطة العام المقبل سيبدأ العمل في المشروع في يونيو (حزيران) 2021 وسيستغرق خمس سنوات حتى يكتمل.

وجاء الإعلان في نفس اليوم الذي كشف فيه برشلونة عن خسائر بقيمة 97 مليون يورو وتضاعف حجم الديون إلى 488 مليون يورو.

وانخفضت الإيرادات بنسبة 19% عن العام السابق لتصل إلى 135 مليون يورو لغياب الجماهير عن المباريات ضمن إجراءات احترازية لتجنب عدوى كورونا.

وتضرر النادي من تراجع السياحة في المدينة بسبب الوباء لتتأثر أرباح متحف النادي الذي يستقبل عادة 1.2 مليون زائر سنوياً وكذلك مبيعات منتجات تحمل شعار النادي.

وشدد موش على أن تطوير الإستاد أصبح مسألة عاجلة بسبب الوباء.

وقال موش عبر الفيديو “المشروع مطلوب أكثر من أي وقت مضى بسبب كوفيد”.

وأضاف “إنها وسيلة لإعادة تنشيط الاقتصاد بالمدينة والنادي وجمع إيرادات جديدة، لكن يجب المضي قدما في هذا الاستثمار”.

وتابع “نملك ملعبا لم يشهد أي شيء جديد منذ 1982 لذا توجد عدة أنشطة وإيرادات محتملة لا نحظى بها الآن، وسنستفيد بها في الإستاد الجديد”.

وتوقع موش حصول النادي على 50 مليون يورو إضافية كل عام من مبيعات التذاكر والأطعمة والمشروبات بعد توسيع الإستاد.

كما ينتظر النادي 50 مليون يورو إضافية من زيادة قاعات كبار الزوار من 30 إلى 100 بجانب 50 مليون يورو من حقوق اسم الإستاد فضلاً عن زيادة مساحات للرعاة والإعلانات التجارية.

لكن رئيس النادي جوسيب ماريا بارتوميو يواجه تصويتاً لحجب الثقة وسط غضب من الجماهير من إدارة النادي تأجج عقب الخسارة 8-2 من بايرن ميونخ في دوري أبطال أوروبا وحاول قائد الفريق ليونيل ميسي ترك النادي.

لكن موش قال إن “مجلس الإدارة يواصل التطلع للمستقبل ويحاول تقليل الأضرار الناجمة عن الوباء”.

وواصل “ارتكبنا بعض الأخطاء لكننا اتخذنا قرارات جيدة أيضاً واستثمرنا 700 مليون يورو في آخر عشر سنوات، وفزنا بلقب دوري الدرجة الأولى الإسباني ست مرات وبكأس الملك خمس مرات وبلقب في دوري أبطال أوروبا.

“طالما نحن هنا سندير النادي ولن يتأثر بتوابع جائحة كوفيد”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى