الرياضة العالميةبرشلونة

برشلونة يريح ميسي لتجنب خضوعه لجراحة

يسعى نادي برشلونة لإراحة نجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي، الذي تعرض لآلام في منطقة الحوض، خلال مباراة ودية لمنتخب بلاده أمام فنزويلا مؤخراً، ليعده بأفضل شكل للمباريات الحاسمة من الموسم الجاري.

عاد “البرغوث” لتدريب الفريق الكاتالوني، بعد حصوله على أيام راحه أكثر من باقي زملاءه، ليصبح مستعداً للعودة إلى الملاعب بعد غيابه عن ودية منتخب “التانغو” أمام المغرب.

وكشفت صحيفة اسبانية في تقرير لها اليوم الخميس، أن إراحة ميسي ليست تفضيلية، ولكنها تأتي ضمن خطة مخصصة لصاحب القميص رقم “10” للتقليل من الحمل العضلي الزائد الذي تعرضه له أعلى الفخذ الأيمن، والذي تكرر شكواه منه منذ بداية العام الجاري.

وأوضحت أن الجهاز الفني للفريق الكاتالوني بقيادة إرنستو فالفيردي، يسعى لإراحة هدافه التاريخي في عدد المباريات، ليقدم أفضل ما لديه في المواجهات الحاسمة هذا الموسم، الذي يتنافس فيه برشلونة على الألقاب الثلاثة: الدوري والكأس ودوري أبطال أوروبا.

وأشارت إلى أن أطباء الفريق نصحوا بعدم المخاطرة بالدفع بميسي في كل المباريات، لأن هذا سيزيد من خطورة الآلام، وقد يؤدي في النهاية إلى إصابته بالفتق الرياضي، الذي لا توجد طريقة للعلاج منه سوى الجراحة.

ولهذا حصل “البرغوث” على أربعة أيام كراحة، مقابل يوم واحد لزملاءه، استعداداً لمواجهة إسبانيول السبت المقبل في ديربي كاتالونيا بـ”الليغا”.

ولاتزال تتبقى 16 مباراة على الأكثر حتى نهاية الموسم، لتشير الصحيفة إلى أن ميسي بالتأكيد لن يخوضها جميعاً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق