اليوم

بلاتيني يسخر من جماهير كرواتيا

اشتعل غضب عدد من وسائل الإعلام الأوروبي بعد إطلاق عدد من التصريحات النارية ضد جماهير بطولة يورو 2012، وطالبت تقارير لجهات إعلامية شهيرة من أطلق هذه التصريحات بالاعتذار فورا لدرء أي فتن أو شغب بالبطولة.

وكان الفرنسى ميشيل بلاتينى رئيس الاتحاد الأوروبى لكرة القدم “يويفا” قد وجّه انتقادات حادة لجماهير كرواتيا، بسبب الهتافات العنصرية وإشعال الشماريخ وإلقاء الألعاب النارية على أرض الملعب، خلال مباريات الفريق فى الدور الأول، ببطولة كأس الأمم الأوروبية المقامة حاليًا في بولندا وأوكرانيا.

 

وقال بلاتينى في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الألمانية، “لست سعيدًا بجماهير كرواتيا، الأفعال التى ارتكبها بعض المشجّعين، تؤكد أن القضية متعلقة بالمجتمع والتعليم”. كما أعرب بلاتيني عن خيبة أمله، بعد الخروج المبكر للمنتخب الهولندي من منافسات البطولة، بعدما تذوق مرارة الهزيمة في المباريات الثلاث التي خاضها باليورو، واصفًا هذا الأمر بـ”المفاجأة الحزينة”. بينما وصف رئيس الكنيسة الأوكرانية، المشجّعين المهووسين من أبناء بلاده بمباريات بطولة أمم أوروبا “يورو 2012” التى تستضيفها أوكرانيا حاليًا مناصفة مع بولندا، بالقرود. وقال فيلاريت رئيس الكنيسة الأرثوذكسية الأوكرانية في تصريحات نقلتها وكالة “رويترز” الإخبارية “الكنيسة في أوكرانيا مستاءة من هوس المشجّعين بمباريات كرة القدم”. وأضاف رئيس الكنيسة الأوكرانية “انظروا إلى وجوه هؤلاء الناس، فهم لم يعدوا مثل البشر بل يميلوا أكثر للقرود بعدما افتقدوا عاطفة التوازن، والدولة تصبح على خطأ عندما لا يستطيع المرء فيها التحكم بذاته، خاصة عندما يشربون المسكرات ويقاتلون بعضهم البعض، ونحن ضد ذلك”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى