الرياضة العالمية

بيلسا يقترب من خلافة سامباولي لتدريب تشيلي

كشفت مصادر إعلامية في تشيلي، أن اتحاد الكرة يدرس الاستعانة مجدداً بخدمات المدرب الأرجنتيني مارسيلو بيلسا، في حال قرر مواطنه خورخي سامباولي الاستقالة من منصبه على رأس القيادة الفنية للمنتخب الأول لكرة القدم.

ويعتبر بيلسا، الذي تولى القيادة الفنية لتشيلي في الفترة ما بين عامي 2007 و2011 أحد المدربين الذين ساهموا في تطوير مستوى المنتخب التشيلي وتغيير طريقة فكر وتصرف اللاعبين.

وقال أحد مسؤولي مجلس إدارة اتحاد تشيلي لكرة القدم متحدثاً عن احتمالات رحيل سامباولي: “هناك العديد من الأندية التي ترغب في عودة مارسيلو بيلسا وسيحاولون إقناعه”.

وارتفعت وتيرة شائعات رحيل سامباولي عن القيادة الفنية لمنتخب تشيلي بعد فضيحة اعتراف الرئيس السابق لاتحاد تشيلي لكرة القدم سيرخيو خاودي أمام السلطات القضائية في الولايات المتحدة الأمريكية بارتكابه جرائم فساد.

وكان سامباولي أكد في وقت سابق أنه سينتظر الانتخابات الجديدة للاتحاد، والمقرر لها في 4 يناير (كانون الثاني) المقبل، والتي سيتم خلالها اختيار الرئيس الجديد للكرة التشيلية، حتى يتسنى له تقييم موقفه من الاستمرار في منصبه.

ورغم ذلك، أكد مجموعة من الأشخاص المقربين من المدير الفني الأرجنتيني أنه يشعر بالضيق من تراجع حجم الامكانيات والمكافآت المخصصة للفريق في الفترة الأخيرة.

وقال أحد المرشحين لرئاسة اتحاد تشيلي لكرة القدم بابلو ميلدا: “أعتقد أن سامباولي لا يرغب في الاستمرار”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى