الرياضة العالميةتشيلسي

تشيلسي يقصي توتنهام ويلحق بليفربول لنهائي الكأس

لحق نادي تشيلسي بفريق ليفربول للعب نهائي كأس الاتحاد الانجليزي بعد ان تغلب على خصمه توتنهام في ملعب ويمبلدون في العاصمة الانجليزية لندن بنتيجة (4-1) ليؤكد البلوز عودتهم لساحات المنافسة من خلال المدرب الايطالي روبيرتو دي ماتيو الذي قدم عملاً مميزاً للغاية ونتائج ايجابية أعادت تشيلسي للتفوق من جديد بعد ان هبط مستواه خلال الموسم الحالي مما استدعاه لاقالة المدرب البرتغالي بواش.

انطلق شوط المباراة الأول بندية كبيرة بين الفريقان، وتقاسم كلاً منهم السيطرة على الكرة، ولا تعكس النتيجة مستوى المباراة إطلاقاً حيث هدد توتنهام مرمى تشيلسي في أكثر من مناسبة حيث وقف القائم والحارس تشيك وكذلك عامل الحظ في وجه فان دير فارت ورفاقة في أكثر من كرة، ومع قرب شوط المباراة للفظ أنفاسه الأخيرة تكمن الفيل الايفواري الدولي ديديه دورجبا من عمل كنترول رائع على الكرة تخطى من خلاله المدافع الفرنسي ويليام جالاس وسدد كرة قوية بيسراه سكنت شباك الحارس في الدقيقة (43) لينتهي شوط المباراة الأول بنتيجة هدف دون رد للبلوز.

شوط المباراة الثاني اهدى الحكم ومساعده فريق المدرب الايطالي روبرتو دي ماتيو الهدف الثاني عندما قررا ان كرة الاسباني خوان ماتا تجاوزت الخط لكن الاعادة اظهرت بان الكاميروني بينوا اسو ايكوتو ابعدها في الوقت المناسب، ولم يؤثر هذا الهدف على معنويات لاعبي توتنهام اذ تمكنوا سريعا من تقليص الفارق عندما مرر الكرواتي لوكا مودريتش كرة رائعة لاديبايور الذي انفرد بالحارس التشيكي بتر تشيك وتجاوزه لكن الاخير اسقطه ارضا الا ان الحكم لم يحتسب ركلة جزاء لان الكرة وصلت الى الويلزي غاريث بايل والمرمى مشرع امامه فاودعها الشباك الخالية (56).

لكن البرازيلي راميريس اعاد الفارق مجددا الى هدفين في الدقيقة 77 عندما وصلته الكرة بتمريرة من ماتا فغمزها بحنكة فوق الحارس الايطالي كوديتشيني، قبل ان يضيف فرانك لامبارد الهدف الرابع في الدقيقة 81 من ركلة حرة رائعة، ثم اختتم الفرنسي البديل فلوران مالودا المهرجان التهديفي في الوقت بدل الضائع بعد تمريرة اخرى من ماتا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى