الرياضة العالمية

تقارير إيطالية : شكوك حول مستقبل أنييلي في رئاسة يوفنتوس

أكدت الصحافة الإيطالية اليوم الخميس، أن رئيس يوفنتوس أندريا أنييلي، وأحد أكثر المروجين لمشروع دوري السوبر الأوروبي، بات وحيداً “في إيطاليا وأوروبا”، ومستقبله في رئاسة النادي “أصبح في موضع شك أكثر من أي وقت مضى”.

وكتبت صحيفة لا غازيتا ديلو سبورت في عنوانها “أحجية أنيللي”، مبرزة كيف بات رئيس اليوفي بلا دعم في إيطاليا وأوروبا بعد انسحاب تسعة أندية من الـ12 المؤسسة لدوري السوبر الأوروبي من المشروع خلال يومي الثلاثاء والأربعاء الماضيين.

ووفقاً للصحيفة فإن مستقبله في رئاسة يوفنتوس “أصبح في موضع شك أكثر من أي وقت مضى”، وأن القرار النهائي سيتخذه جون إلكان رئيس شركة “إكسور” ، أكبر المساهمين في النادي.

وتسلط صحيفة توتوسبورت الضوء أيضاً على أنييلي ورغم أنها تشير إلى أن رئاسة يوفنتوس ليست في خطر في الوقت الحالي، تبرز حاجة أنييلي “لإعادة العلاقات مع الاتحاد الأوروبي لكرة القدم ورابطة الدوري الإيطالي”.

وبينما أعلن الناديان الإيطاليان الآخران المؤسسان لمشروع دوري السوبر الأوروبي، إنتر ميلان وميلان، انسحابهما من المشروع بشكل صريح، أقر يوفنتوس بأنه يستسلم مؤقتاً بسبب انسحاب شركاء آخرين.

وبسبب دوري السوبر الأوروبي، تلقى يوفنتوس وأنييلي انتقادات لاذعة من قبل وسائل الإعلام الإيطالية ورموز كرة القدم الإيطالية على رأسهم أسطورة نادي بارما، أليساندرو لوكاريلي، الذي وصف أنييلي بـ”رجل أعمال رديء لا يحترم قيم الرياضة”.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى