الرياضة العالمية

تقرير: صحوة ريال مدريد.. وحرب أهلية فى مانشستر.. ومفارقة اليوفنتوس

اشتعلت المنافسة فى مختلف الدوريات الأوروبية مع اقتراب تلك المسابقات من المحطة الأخيرة، فى ظل التقارب الفنى بين الأندية المتصارعة على حصد الألقاب المحلية، كذلك عدد النقاط.

تشهد هذه الدوريات الكبرى إثارة وقلق وحيرة فى الفترة القادمة بسبب المفاجآت التى يتمتع بها عشاق الساحرة المستديرة دائماً، حيث استمرار الصراع حتى الأسابيع الأخيرة من الدوريات الأوروبية، أمر يستمتع به المشاهد وينعكس على اللاعبين فى أرض الملعب، لأنه يتيح الفرصة لتقديم افضل ما لديهم.

تأتى الإثارة الكبرى، فى الدورى الإنجليزى الممتاز (البريميرليج)، الذى يشهد صراعاً حامياً فى المسابقة بشكل عام وحرب كروية أهلية فى مدينة مانشستر بشكل خاص بعد خروج الفريقين من المنافسات الأوروبية، ويتبقى للفريقين ثمانية مباريات فى الدورى، بالإضافة إلى الديربى المرتقب بينهما، حيث يلتقى مانشستر يونايتد مواجهة كل من، بلاكبيرن وكوينز بارك رينجرز، وويجان، وأستون فيلا، وايفرتون، وسوانزى سيتى، وسندرلاند.

أما مانشستر سيتى فتتبقى له مواجهات نارية أمام سندرلاند، وآرسنال، ووست بروميتش ألبيون، ونوريتش سيتى، ونيوكاسل يونايتد، وولفرهامبتون، وكوينز بارك رينجرز.

أما فى الدورى الإسبانى، الذى كان يتصدره ريال مدريد بفارق 10 نقاط عن غريمه التقليدى برشلونة، لكن الفريق الملكى تعرض لنزيف النقاط الذى أدى إلى تقليص الفرق من 10 إلى 6 نقاط بعد تعادلين متتاليين أمام مالاجا وفياريال، وعاد مرة أخرى ليفوز على ريال سويسداد بخمسة أهداف مقابل هدف واحد.

يتصدر الريال حاليا بـ 75 نقطة من 29 مباراة حقق الفوز فى 24 مباراة وخسر مبارتين وتعادل 3 مرات، ويتبقى له 7 مباريات بالاضافة إلى “الكلاسيكو” المرتقب بين الريال وبرشلونة الذى سيلعب دوراً كبيرًا فى تحديد بطل “الليجا” للموسم الحالى.

تأتى المباريات المتبقية للفريق الملكى على النحو التالى، أوساسونا، وفالنسيا، وأتليتكو مدريد، وسبورتينج خيخون، وإشبيلية، وأتليتك بيلباو، وغرناطة، ومايوركا.

يسعى برشلونة إلى تحقيق انجاز كبير فى أن يتوج بلقب “الليجا” بعد تأخره بـ10 نقاط، ويحتل حاليا المركز الثانى بـ69 نقطة، حقق الفوز فى 21 مباراة وخسر مبارتين وتعادل فى 6 مباريات، ويتبقى له مواجهة كل من، بيلباو، وريال سرقسطة، وخيتافى، وليفانتى، ورايو فاليكانو، ومالاجا، واسبانيول، وريال بيتيس.

من ناحية أخرى، يشهد الدورى الإيطالى مفارقة نادرة، حيث أنه بعد مرور 29 جولة من “الكالتشيو” لم يتذوق يوفنتوس طعم الهزيمة طوال مشواره بالكالتشيو، لكنه لا يتصدر جدول الترتيب ويتأخر عن ميلان الفريق المتصدر حالياً بفارق 4 نقاط عن السيدة العجوز، وجمع “الروسونيرى” حتى الآن 63 نقطة من فوزه فى 19 مباراة وتعادله 6 مرات، والخسارة 4 مرات.

أما السيدة العجوز فتحتل المركز الثانى بـ59 نقطة فاز فى 15 مباراة وتعادل فى 14 ولم يخسر حتى الآن، ويتبقى له 9 مباريات، أمام نابولى، وباليرمو، ولاتسيو، وتشيزينا، وروما، ونوفارا، وليتشى، وكاليارى، وأتالانتا.

بينما ينتظر أن يلتقى ميلان مع كاتانيا، وفيورنتينا، وكييفو، وجنوة، وبولونيا، وسيينا، وأتالانتا، والإنتر، ونوفارا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق