الأخبارالأخبار المحلية

تقصي الحقائق تبدأ عملها بنادي الرائد اليوم

تبدأ لجنة تقصي الحقائق المالية بنادي الرائد، التي شُكّلت من قِبل الرئاسة العامة لرعاية الشباب، اليوم الاثنين، تدقيق الحسابات المالية في عهد إدارتَيْ فهد المطوع وعبدالعزيز المسلم، ومراجعة الحسابات البنكية، وفحص عددٍ من الوثائق والمستندات الرسمية.
ويرأس اللجنة مدير الإدارة القانونية بالرئاسة العامة لرعاية الشباب من أجل الوقوف على الأوضاع المالية المتأزمة بالرائد، والديون الكبيرة المرهقة، ومعرفة أسبابها ومسبباتها.
وجاء تشكيل اللجنة بعد مطالبات رائدية على المستوى الشرفي والجماهيري بعد ظهور ديون كبيرة تفوق الـ20 مليونا، تسببت في تجميد حساب النادي البنكي العام الماضي وحرمانه من التسجيل وحجب كافة المداخيل في هذا الموسم والموسم المقبل، لصالح اللاعبين المشتكين الذين تقدموا بشكاوى للجنة الاحتراف وأوضاع اللاعبين في الاتحاد السعودي لكرة القدم.
وقد جهزت إدارة النادي الحالية برئاسة عبداللطيف الخضير كل ما من شأنه تسهيل وتيسير مهام اللجنة القانونية؛ إذ خاطبت الإدارة الرائدية في وقت سابق بعض البنوك المحلية لتزويدها بكشوفات الحسابات المالية للنادي خلال السنوات الخمس الماضية المراد تدقيقها ومراجعتها، التي ستحدد حجم الإيرادات والمداخيل، ومقدار النفقات والمصروفات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى