الأخبار المحليةالانترميلان

جماهير الإنتر الإيطالى تتحسر على أيام مورينيو

أعرب عدد من مشجعي إنتر ميلان الإيطالي عن حنينيهم للأيام التي تواجد فيها البرتغالي جوزيه مورينيو مدرباً لفريقهم من خلال لوحة كبيرة تم رفعها في المدرج وذلك قبيل انطلاق مباراة فريقهم أمام روما في نصف نهائي كأس إيطاليا .

 وأبرزت شبكات التلفزيون الفضائية وخاصة الإيطالية اللافتة التي رفعتها جماهير الإنتر والتي كتب عليها ” شعرنا باليتم بعد مورينيو.. لقد كان شخصا يعرف كيف ينقل شعور الانتماء إلى قميص النادي “.

 وانتقدت جماهير النادي في فترات مختلفة طوال السنوات الثلاث الماضية المستويات المحبطة التي يقدمها النيراتزوري ، حيث لم يحقق بطولة تذكر بعد رحيل البرتغالي مورينيو ماعدا بطولة كأس العالم للأندية تحت إشراف بينيتز في خلاصة عمل ومجهود قام به مورينيو نفسه، وذلك عندما ترك الفريق قبل خمسة أشهر من إقامة البطولة .

  وكان إنتر ميلان قد حقق عام 2010  ثلاثية الموسم عندما تمكن من تحقيق الدروي الإيطالي والكأس الإيطالية إلى جانب تحقيقه للبطولة الأهم دوري أبطال أوروبا، حيث تحقق حلم رئيس الإنتر ماسيمو موراتي بتحقيق اللقب الأوروبي الذي كان يحلم به لسنوات طويلة.

ومنذ ذلك العام والفريق سقط بشكل رهيب، كان أخرها هذا الموسم عندما تراجع مركز الفريق هذا الموسم للمركز السابع في الدوري الإيطالي فاقداً فرصة كبيرة في التأهل لأي من مسابقتي الإتحاد الأوروبي الموسم المقبل فضلا عن خسارته على أرضة أمام روما في نصف نهائي كأس إيطاليا .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى