الأخبارالأخبار المحليةالشباب

جماهير كولومبية تحتج على استبعاد لاعب الشباب من المشاركة في المونديال

يبدو أن ماكنيلي توريس، لاعب الفريق الشبابي يمتلك شعبية كبيرة لدى جماهير الكرة الكولومبية وذلك بعدما خرجت مسيرة احتجاجية معترضة على استبعاده من القائمة النهائية لمنتخب بلاده المشارك في المونديال.

وكان المدير الفني للمنتخب الكولومبي الأول لكرة القدم السيد خوسيه بيكرمان قد أعلن منذ أيام عن استبعاد اللاعب ماكنيلي توريس من القائمة النهائية المتجهة إلى البرازيل.

وتسبب هذا القرار في اعتراض ما يقرب من 50 شخصاً على هذا القرار مما أستدعى خروجهم لمسيرة احتجاجية تنديداً بقرار المدير الفني الأرجنتيني.

الجدير بالذكر أن اللاعب ماكنيلي توريس كان قد علق بعد قرار خوسيه بيكرمان مؤكداً انه هذا هو قرار المدير الفني ولا دخل له فيه ولكنه كان يمني نفسه المشاركة في هذا المحفل العالمي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق