الأخبارالأخبار المحلية

حتى النهائي.. اتجاه لفصل الغرب عن الشرق بدوري أبطال أسيا دوري أبطال أسيا في فبراير

كشف نائب رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم ورئيس لجنة المسابقات الآسيوية يوسف السركال أن هناك اتجاه لفصل مجموعات غرب آسيا عن شرقها حتى الدور النهائي من بطولة دوري الأبطال.
وقال السركال في تصريح لصحيفة البيان الإماراتية: “إن هناك دراسة جدية لفصل مجموعات غرب آسيا عن شرقها حتى الدور النهائي من بطولة دوري الأبطال، والذي سيلعب بطريقة الذهاب والإياب، بحيث يتم وضع روزنامة كروية لكل من الغرب والشرق تتطابق ومشاركات أنديتهم الأخرى وكذلك المنتخبات، وربما يتم تطبيقه بحسب رأي المكتب التنفيذي.
وأشار إلى أن النسخة المقبلة للبطولة ستبدأ في الخامس والعشرين من شهر فبراير 2014، رغم احتجاج غالبية فرق أندية غرب آسيا على توقيت البطولة، الذي يؤدي إلى تجزئتها على موسمين بالنسبة لفرق غرب القارة الآسيوية، في حين تكون على موسم واحد لفرق شرق القارة الصفراء، التي جرت العادة أن تبدأ مواسمها الرياضية نهاية فبراير أو بداية شهر مارس من كل عام، إلا أن الاتحاد الآسيوي لكرة القدم لم يجر أي تعديل على توقيت انطلاق مباريات النسخة الحالية.
كما اوضح السركال أنه لا يمانع إطلاقا من دراسة فكرة إشراك عدد من أندية الدول الآسيوية في منافسات دوري المحترفين لأبطال آسيا ابتداء من نسخة عام 2015، وأن الفكرة بشكل عام جيدة وتستحق التطبيق بمعايير تخدم البطولة لا أن تضعفها.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. ماهي الفائدة ؟؟
    هل هي مساعدة للدول العربية للحصول على آسيا بسهولة
    هذا يسمى تهاون وغباء احترافي منكم
    اذا ابتعد اللاعب العربي عن ملامسة العنف والقوة مع فرق شرق آسيا سيكون متخاذل وسئ المستوى.
    نحن نريد التلاحم مع هذه الفرق حتى يصبح تحدي وقوة بين الفرق ، اما اذا كان الفريق العربي يصل الى النهائي بسهولة
    فهذا يعني قوته فقط على الفرق الغرب آسيوية.
    من وجهة نظري نريد الفرق العربية ان تتطور وان تعرف ان مهر هذه البطولة غالي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق