مقالات الكتاب

حروب البلطان

لا أعلم لمن مصلحة الحرب المشتعلة بين الرئيس الشبابي خالد البلطان ونظرائه في الإدارة الأهلاوية. وأتساءل عن النتيجة التي ستؤدي لها التصريحات النارية بين الطرفين غير زيادة الاحتقان في الوسط الرياضي. ـ وبعيداً عن مقولة صديق بأن البلطان وراء أو سبب حروب إعلامية قوية منذ دخوله الوسط الرياضي، أجد من حق أي رئيس ناد الدفاع عن الحقوق المشروعة لفريقه أو ناديه شريطة ألا تنتقص أو تتطاول على الآخرين. ـ وأعتقد أن حكاية (الانسحاب) التي تحدث عنها الشبابيون لا تتعدى كونها (مزحة)، يفترض ألا تغضب الأهلاويين وأن يجعلوا منها دافعاً كبيراً لهم كي يثبتوا أن (الستة الشهيرة) لم تكن سوى نتيجة ظروف عصفت بالقلعة حينها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق