عكاظمرآه الصحافة

حماس الصغار الكبار كسر الطقم الصيني

حقق منتخبنا الوطني فوزه الأول في التصفيات عن جدارة واستحقاق على المنتخب الصيني بهدفين لهدف ليحصد أول وأهم ثلاث نقاط في مباراة شهدت أداء مميزا وروحا عالية من اللاعبين وحضورا ومؤازرة جماهيرية كبيرة وفعالة ساهمت في تحقيق هذا الانتصار إضافة للاختيار المناسب لتشكيلة الفريق والتغييرات المميزة التي أجراها المدرب وكانت واقعية ومنطقية ، وبهذا الانتصار الاول يضع منتخبنا قدما قوية في سلم التصفيات ولا يجب ان نغفل تطور المنتخب الصيني من حيث البنية الجسمانية وسرعة الاداء والتركيز العالي والدافعية الكبيرة.
بدأ المنتخب السعودي المباراة بتوازن جيد وتقارب في الخطوط مما شكل ضغطا واضحاً على مرمى المنتخب الصيني نتيجة سرعة تناقل الكرة والتحرك في المساحات بصورة ايجابية لتتوالى الفرص الخطرة لمنتخبنا منذ الدقائق الاولى
استحواذ أكثر للمنتخب السعودي
استمر الاستحواذ الجيد لمنتخبنا بفاعلية واضحة ومن تمريرة بينية في عمق الدفاعات الصينية من مصطفى بصاص تحرك لها فهد المولد في ظهر المدافعين ليعطي الافضلية لمنتخبنا بتسجيل هدف المباراة الأول.
تراجع دفاعي للمنتخب بعد تسجيل الهدف
بعد تسجيل الهدف الأول شهد الاداء السعودي تراجعا غير مبرر مما اعطى الفريق الصيني احقية المبادرة في النصف الآخر من الشوط الاول لتميل الكفة الفنية لصالحهم.
استنفار للفريق الصيني
ادى ذلك لاستنفار المنتخب الصيني واستحواذه على الكرة واستغل التراجع الغريب لمنتخبنا وتباعد الخطوط بصورة مغايرة لبداية المباراة.
تسجيل هدف التعادل
تمكن الفريق الصيني من تسجيل هدف التعادل نتيجة لذلك الضغط الكبير على مرمانا.
استمرار الضغط على مرمى المنتخب السعودي
استمر الأداء والتفوق والاستحواذ لصالح الفريق الصيني ولم يفلح منتخبنا بتدارك الوضع واستسلم لسيطرة الصينيين على الكرة باستثناء بعض المحاولات الخجولة التي لم تكتمل لينتهي الشوط الاول بالتعادل الايجابي بهدف لكلا المنتخبين .
الشوط الثاني
بدأ المنتخب السعودي شوط المباراة الثاني بشكل جيد وتمكن من الاستحواذ على الكرة والسيطرة على مجريات الشوط من خلال التمريرات القصيرة والمساندة الهجومية من لاعبي الوسط والتحرك في المساحات خلف ظهيري الجنب واجرى مدرب المنتخب السعودي تغييرا اولا وكان مثالياً وواقعيا بخروج الشمراني الاقل عطاءً في شوط المباراة الاول ودخول نايف هزازي الذي وفق في تتويج السيطرة السعودية والاداء الجيد بهدف ثان عند الدقيقة 75.
بعدها بدأ مدرب المنتخب بتغييرات دفاعية بخروج تيسير الجاسم ودخول احمد عسيري وبعده بدقائق دخول حسن معاذ وخروج سلمان الفرج ليشكل خطا دفاعيا يصعب اختراقه.
لتنتهي دقائق المباراة معلنة عن فوز مهم لمنتخبنا في اول مشواره في التصفيات.
كيف فاز منتخبنا
السيطرة على معظم مجريات المباراة.
التعامل الجيد والتغييرات المقننة من قبل المدرب. التعاون والتجانس بين اللاعبين.
تقارب الخطوط.
الضغط العالي في شوط المباراة الثاني على مرمى الصين. سرعة الأداء واستغلال المساحات.
المردود البدني الجيد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق